تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

15 فنانا وفنانة تشكيلية بالإمارات يطلقون مبادرة ” تيجو نرسم سوا “

15 فنانا وفنانة تشكيلية بالإمارات يطلقون مبادرة ” تيجو نرسم سوا “

15 فنانا وفنانة تشكيلية بالإمارات يطلقون مبادرة ” تيجو نرسم سوا ”

كتبه – محمد فوزي الإمارات
في الأزمات تظهر المواهب وتشحذ الهمم وفي أيام تتصدر فيها جائحة كورونا عناوين الصحف ونشرات الأخبار أبى الفن التشكيلي أن يظل ساكنا أو تجف ألوانه وظهرت للنور مبادرة ” # تيجو _نرسم _سوا” وفي حوار مع مؤسس المبادرة صرحت الفنانة التشكيلية المصريه سمر رأفت (فكره خطرت ببالي.. كانت كالحلم..) وأصبحت حقيقة الان وأضافت ( لقد أردت في بداية الأمر أن أشعر بوجود الفن والفنانين من حولي . فبدأت بعرض فكرتي على أصدقائي المقربين من الفنانين وكونت هذه المجموعة الرائعة التي تضم١٣ فنان وفنانه من مصر وفنانتين من كل من العراق وسوريا وبدأنا باختيار مكان خارجي لنرسم فيه كمجموعه كل أسبوع … سعدت بوجودي معهم وقد تحررنا من الأفكار التقليدية وتبادلنا وتشاركنا الآراء والأساليب . الى ان جاء وقت الحظر وبدأت هذه الأزمة في البلاد رفعنا شعار #خليك
بالبيت وفكرت باإيجابية يجب ان نظل سويا .. تواصلنا من خلال تطبيق الواتس آب وبدأت هذه اللعبة المسلية .. في كل يوم يختار فنان لوحه نرسمها جميعا كل باسلوبه الخاص .. نبدأ في وقت محدد وننتهي خلال ساعتين .. ساعتين استثمرنا فيهم الوقت واخرجنا طاقاتنا الإبداعية .. ساعدنا بعضنا البعض ونقدنا وتعلمنا ومنا من جعل من الأزمة الحالية مادة للوحاته كتعبير عن واقعنا الذي نعيشه ومنها ماكان مصدرا لأمل مشرق بعد زوال الغمة ..
وفي نفس السياق صرحت الفنانه التشكيلية سلوى سعيد : أنا أؤمن بالعمل الجماعي فوجودي وسط مجموعه من الفنانين المتميزين يحفزني ويشجعني ونستفيد جميعا من آراء بعضنا البعض ونمثل قوة اكبر سويًا لاننا أكثر من يد .. وأؤمن ان الفن يغير حياتنا للأفضل ويلون كل شئ من حولنا تماما كما نلون لوحاتنا.
وأضاف الفنان التشكيلي محمد حسين أنه من أوائل المنضمين للجروب الفنى لما رأى فيه من فكرة خلاقه ابداعية تسمو بالفن و رسالته و مع تطور الأحداث التى يشهدها العالم اصبح واجب على كل فنان و مبدع نشر رساله حب و سلام و أمل من خلال ابداعه فى مختلف الفنون.
و صرحت الفنانة التشكيليه عالية مدحت لقد تشرفت بانضمامي للفريق المتعاون تيجو نرسم سوا و خصوصا في ظل الظروف الراهنة فكان لي بمثابة المهدئ للصمود و مواجهه الاحداث و القدره علي الابتكار و الجرأة في اختيار الموضوعات الفنية و تناولها بشكل جديد اتوقع لنا باذن الله المزيد من الانجازات الفنية في الفترة القادمة.
و قد تم مؤخرا انضمام الفنان محمد سعد الي المجموعة و قد أعرب عن سعادته بالانضمام في هذا التوقيت تحديدا لكسر ملل الوقت بالاستمتاع بالرسم بالاضافه الى حرصه على ضرورة الاستفاده بتبادل الخبرات من الفنانين بعضهم لبعض.
وأضافت الفنانه ساميه صالح أن الرسم شيء طبيعي لأي فنان لكن فكرة تجمع فنانين والعمل معًا علي انتاج لوحات متشابهة بأساليب مختلفة وتواصل الفنانين مع بعض وتبادل الخبرات كانت هذه هي الطاقه الإيجابية الي تدعم فكره “نرسم سوا “والتي أدت الي نشر طاقه إيجابية اثرت علي فنانين من خارج المجموعه وهذا يعتبر في حد ذاته نجاح للفكرة.
أما الفنانه التشكيلية عبير العيداني بأنها سعيده جداً بانضمامها لجروب تيجو نرسم سوا كونها العراقيه الوحيدة في الجروب وأنها استفادت من المدارس المختلفة للفنانين الموجودين لاسيما أن أغلبهم من مصر المعروفة بالإبداع في الفن التشكيلي.
وأضافت الفنانه دينا ختعن أن هذه الظروف الصعبة التي نمر بها لاتختبر صبر الفنان فحسب بل تختبر مقدار ابداعه وتحويل الأفكار السلبية الى إيجابية وتقديم المساعدة و التحفيز لمن حولنا تضامنا مع النداءات الاحترازيه لدولة الامارات بتجنب التجمعات وتكاتفا مع مبادرات هيئة الثقافة والفنون . فكانت النتيجه إشعال “وهج إبداعي” على صفحات السوشيال ميديا ظهر تأثيره على الجمهور باختلاف ثقافاتهم.
وبدأ الفنان التشكيلى أيمن حديثه بكلمة عن بيكاسو وأن الفن يمسح الغبار عن الحياة اليومية وهذا ماحدث بالفعل. إن الفن كان متنفسا لنا وسط هذه الظروف العصيبه وكانت إيجابيته تكمن وسط جروب تيجو نرسم سوا نظرا لان روح العمل الجماعى تختلف عن العمل الفردى وخصوصا فى الفن.
وفي السياق نفسه صرحت الفنانة التشكيلية سهام : عندما انضممت الى مجموعة تيجو نرسم سوا وجدت فيها روح التفاعل الفني والتشجيع والتعاون بين أعضائها وهذا يسهم في دعم وتطوير العمل الفني وخاصة في تلك الظروف الحالية حيث تدراكت المجموعة واستوعبت صعوبة المرحلة بخلق الأجواء التنافسية لإنتاج افضل الاعمال الفنية.
وحكت الفنانه التشكيلية هدايه مرشدي عن تجربتها لانضمامها لجروب #تيجوانرسمسوا قائله : الجروب قد اضاف لي الكثير بالفعل ولقد استفدت جيدا. هذه المجموعة بمثابه شعاع الحريه الفكريه والفنيه والتعبير عنها بطرق إيجابية بناءه.
وعن المبادرة أضافت الفنانة روان محمد انها استفادت جدا من فكرة الجروب وخاصة فى محاولاتها لتنمية موهبتها الخاصه بالرسم لأنها لم تدرس الفن من قبل وان اختلاف الثقافات الفنيه قد ساعدها كثيرا فى تنمية مهاراتها الفنيه.
وختاما قالت الفنانه نرمين انا سعيده جدا بوجودي مع مجموعة من الفنانين المتميزين. وجدت روح التفاعل و التحدي والمنافسه والإيجابية .
هكذا كان حديث الفنانين والفنانات عن تجربتهم في مبادرة ” تيجوا نرسم سوا ” والتي فرض الفن كلمته حاملا رسالة الحب والسلام إلى العالم أجمع في زمن تعاني الإنسانية آلام وتداعيات فيروس ” كورونا ” .

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة