تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

“ياليت قومي يعلمون “إنه الشيخ “حسن عبد القادر مشعل”.

“ياليت قومي يعلمون “إنه الشيخ “حسن عبد القادر مشعل”.

كتب احمد سليم
لكل منا رأيه ..
أحترمه ..
أما أنا ..
فهذه .. وجهه نظرى ..

الشيخ .. حسن عبد القادر مشعل ..
الطيب .. سليل الطيبين ..
رحم الله والداه ..
كم من إتهامات وشكاوى يلوكها البعض ..
متهمين الرجل فى سلوكه وأخلاقه وذمته ..
وأنا حتى الآن لا أجد ثمة مبرر للهجوم عليه ..
بهذه الضراوه ..
اللهم إلا إذا كان مايتعرض له الرجل لغرض أو هوى ..
الشيخ حسن مثال جيد للإمام وعالم الدعوه ..
فهو ملتزم سلوكيا وأخلاقيا ..
متفرغ لمهنته ..
فقط .. الدعوه إلى الله ..
لايشغله الناس ولا قولهم أو أفعالهم ..
وليس فى قلبه ضغينه لأحد ..
ليست له تجاره تشغله عن عمله الدعوى ..
ليس من مرتادي المقاهى ولا الجلسات الخاصه ..
مارأيته قط فى موقف أو تصرف يؤخذ عليه أو يلام ..
يصلى الخمس فروض إماما للناس بالمسجد ..
لم أسمع منه قط لغو الحديث ..
لم ألاحظ منه إرتفاع الصوت أو مختال الخطى ..
يؤدى عمله كما يجب أن يؤدى ..
الرسول الكريم عليه الصلاه والسلام ناجى ربه قائلا ..
اللهم لا تؤاخذنى فيما لا أملك ..
الشيخ .. حسن عبد القادر مشعل ..
يملك العلم ..
يملك الإلتزام ..
حباه الله بالفهم ..
هذه أشياء يؤاخذ عليها إن فاقدها ..
أما مالا يجب أن يؤاخذ عليه ..
هو موهبه الإلقاء ..
فهى موهبه ربانيه يهبها الله لمن يشاء ..
فإن كان مفتقدها حسب رؤيه البعض ..
فلا ذنب له فيها .. ولا لوم عليه ..
أما اللوم يجب أن يكون فى سلوكياته..
أو إلتزامه..
ولنعلم ..
أن القريه فى وقت مضى لم يكن بها سوى أربعه مساجد ..
يرتادها المصلين ..
اليوم ..
هناك بالقريه أكثر من ثلاثين مسجد ..
جميعنا يصلى فى أقربهم إلى منزله ..
فالرجل ياساده ليس مسئول عن فراغ الجامع الكبير ..
وقليلة على ذلك أن كل من هو قريب للجامع يصلى فيه ..
ولا يذهب لغيره للصلاه ..

ياساده ..
رفقا بهذا الرجل ..
لنختلف بإحترام ..
أما أن نفترى على الرجل ونتهمه فى خلقه وسلوكه ..
فهذا والله حرام ..
ياساده ..
ماجدوى أن نتصيد للرجل الأخطاء ..
أو نكيد له ..
سواء عن عمد أو دون قصد ..
أو إتباع من هو صاحب غرض أو مرض ..
هذه شهاده أشهد الله بها وانا عن قناعه ..

{ رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا }

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة