تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

وكيل وزارة الصحة بدمياط يترأس إجتماع لفرق مكافحة العدوى بالمستشفيات

وكيل وزارة الصحة بدمياط يترأس إجتماع لفرق مكافحة العدوى بالمستشفيات

 

محمد عوض

في إطار حرص السيد الدكتور وكيل وزارة الصحة بدمياط د.محمود طلحة علي دعم كافة الإدارات المختلفة بالمديرية فقد قام سيادته بحضور وترأس الإجتماع الشهري لفرق مكافحة العدوي بالمستشفيات ومسئولي مكافحة العدوي بالإدارات الصحية بحضور إدارة مكافحة العدوي بالمديرية وذلك بمستشفي الرمد لمناقشة سبل دعم أنشطة مكافحة العدوي بكافة المنشآت الصحية والوقوف علي نواحي القوة لتعزيزها ونواحي الضعف لتقويتها وكذلك التأكيد علي رفع معدلات أمان الخدمة الطبية المقدمة للمواطن المصري وفي هذا الشأن فقد كرم سيادته المستشفيات الحاصلة علي المراكز الخمسة الأولي وذلك بتقييم الإدارة العامة لمكافحة العدوي بوزارة الصحة والسكان وتكريم فرق مكافحة العدوي بتلك المستشفيات وهي كالآتي بالترتيب
معهد أورام دمياط ومستشفي الحميات ومستشفي دمياط العام ومستشفي الرمد ومستشفي الصدر وذلك في إطار الدعم للمجيدين كما قام سيادته بتكريم أوائل الفرق الحاصلين علي المراكز الأولي في التقييم النصف سنوي لرؤساء وأعضاء فرق مكافحة العدوي..
كما تم علي هامش الإجتماع عرض الحملة التوعوية لترشيد والإستخدام الأمثل للمضادات الحيوية وذلك في ظل إهتمام منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة والسكان بهذه الحملة لما يمثله الأمر من أهمية بالغة في ظل تنامي الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية وقد كلف سيادته فرق مكافحة العدوي بالمستشفيات ومسئولي مكافحة العدوي بالإدارات الصحية بعمل حملات توعوية مماثلة بالمنشآت الصحية
وبنهاية الإجتماع توجه السيد الدكتور وكيل الوزارة بالشكر للحضور وحثهم علي مواصلة العمل الجاد مع الوعد بتذليل كافة العقبات وذلك حرصا علي الوصول بأعلي معدلات أمان للخدمة الطبية المقدمة للمترددين علي كافة المنشآت الصحية.

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة