تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

ميت الخولي عبدالله قرية صينية في قلب مصر

ميت الخولي عبدالله قرية صينية في قلب مصر

قرية ميت الخولي عبدالله إحدي القري التابعة لمحافظة دمياط ، وهي ليست كآلاف القرى الموجودة بمحافظات مصر المختلفة التي تربطها سمات متشابهة في مستوي المعيشة والحياة اليومية، حيث يعمل الأهالي في الزراعة كمهنة أساسية، ولكن أهالي ميت الخولي عبدالله أرادوا أن يكونوا مختلفين عن أهالي بقية القرى فاختاروا التجارة كنشاط اقتصادي رئيسي لهم وأشتهروا بتجارة أدوات المائدة من الصيني والزجاج والبيركس والأركوبال ومستلزمات تجهيز العرائس والأجهزة الكهربائية ،لتكتسب القرية شهرتها علي مستوي أنحاء الجمهورية والعديد من الدول العربية، وكذلك يصبح لأهالي القرية من التجار كيان ونشاط داخل الصين حيث يعرفون في مدينة “كوانزو” الصينية التي يوجد بها أرض المعارض الدولية ويستطيع من يبحث عنهم أن يجدهم متمركزين في القهوة الإسلاميةبالمدينة، وبعد الشهرة التي أكتسبوها في الصين بدأ بعض التجار في التوسع والإتجاه إلي تركيا والهند وماليزيا ليوسع نشاط تجارته ويتنوع فيما يعرضه، ليلبي كافة الإحتياجات والأذواق، البورصجية جالت  داخل القرية التي يبلغ عدد سكانها 23 ألف نسمة ليتعرف على طبيعة وتاريخ تجارتها، وما إن وطئت أقدامنا لها حتى لاحظنا إنتشار المعارض الفخمة علي جانبي مدخل القرية ، بشكل يجعل الزائر يشعر وكأنه ، في أرقي المحلات التجارية بالعاصمة.

بداية الجولة ألتقينا بخالد الدمياطي صاحب إحدي شركات الإستيراد والتصدير بالقرية، وتحدث عن بداية النشاط التجاري داخل القرية بأنه بدأ منذ  أربعون عاما حيث كان يحصل أهل القرية علي البضاعة بالقطاعي من أسواق بورسعيد، ويتم تجميعها كأطقم كاملة ، وبعد ذلك بدأ التعامل مع تجار كبار، ومن ثم بدأت البلد تشتهر بتجارة الأدوات المنزلية ، وعندما شعر أهل القرية بتعرضهم لأستغلال التجار، بدأ بعدها أبناء القرية  بالإستيراد من الصين مباشرة نتيجة منذ 15 عام ، وبالتدريج بدأ سائر التجار في الإتجاه إلي الإستيراد بشكل مباشر من الصين ومن بعدها تركيا وماليزيا والهند، ويؤكد الدمياطي علي أن الصينين يهتمون بالتاجر المصري بدرجة كبيرة ، كونه له نظرة في المنتج ويعلم كيف يسوقه ومن هو الزبون المناسب لكل بضاعة، وعن أهم المعوقات التي تواجه تجار القرية أشار خالد إلي ضرورة أن يكون هناك مهلة عند إصدار أي قانون تجاري .

قرية نموذجية يسكنها اللصوص
بينما أكد فهيم أديب صاحب أحدي الشركات أن القرية يوجد بها 250 شركة إستيراد وتصدير، وأشار إلي إرتفاع مستوي معيشة أهل القرية ، موضحا أن ذلك الرخاء يظهر في بنايات القرية وعدم وجود البطالة، وأوضح أديب أنه يتم إستيراد الصيني والملاعق والترامس والخلاطات من الصين ، بينما تتصدر الهند الأستانلس الشعبي ، وأضاف طارق البنا صاحب إحدي شركات الإستيراد والتصدير بأن القرية يوجد بها 3 ألاف تاجر و10 الأف عامل ثابت ومؤقت في القرية التي تبلغ مساحتها السكنية 180 فدان يعيش عليه 23 ألف نسمة ، وتحدث البنا عن أهم إحتياجات التجار في القرية ، بأنها تتلخص في توفير عنصر الأمان حيث يتعرضون يوميا للسرقة ، وبالرغم من طلب التجار إلي توفير الأمن سواء خاص أو أمن حكومي لم يستجب أحد لهم ، مما يجعل تجارتهم التي تقدر بالمليارات في خطر دائم، كذلك أشار طارق إلي ضرورة أن يهتم المسئولين بالشكل العام للقرية التي تعتبر قرية نموذجية وناجحة في نشاطها التجاري ، حيث أنه من غير المعقول أن لا يوجد في القرية سيارة خاصة بجمع القمامة ، فضلا عن تكسير شوارع القرية بالكامل من أجل تنفيذ مشروع الصرف الصحي لمدة خمس أعوام ولم يكتمل للأن، مما يجعل التجار يشعرون بالحرج عندما يأتي لهم الزوار والتجار الأجانب ، وختم طارق حديثه بضرورة مراعاة  طرق الدعاية الخاصة بإصدار القرارات والقوانين للمستوردين، حيث تنشر القرارت فقط في جريدة الوقائع المصرية وهي غير متاحة لأبناء القرية ، وطالب بأن تنشر القرارت من خلال منشور يوزع في الموانيء حيث يكون من السهل معرفتها.

معوقات الصناعة
وبالرغم من أنتشار التجارة وإشتهار القرية بها إلا أنه لا يوجد مصنع واحد للأدوات المنزلية بها، وعن سبب ذلك يوضح علاء البدراوي صاحب أحدي شركات الإستيراد، بأنه يتمني أن ينشا مصنع للأداوت المنزلية خاصة ، وأن القرية تتمتع بسمعة وصيت ذائعين في ذلك المجال ، إلا أن تعقيدات الصناعة في إصدار التراخيص والسجل التجاري تجعل التجار يعزفون عنها ، وهو علي عكس دول شرق أسيا حيث أنشاء المصانع بها من أسهل ما يكون.

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة