تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

مني داوود تكتب حنيني في طريقي منذ نعومة أظافري

مني داوود تكتب حنيني في طريقي منذ نعومة أظافري

 
بقلم منى داوود
منذ أن كنت صغيرة كان لدي الشعور بعدم الرغبة في ركوب اي قطار كنت دائمة الخوف من الطريق …..
لا اعلم السبب مجرد خوف دون أي مبرر ….. فكنت تاره انام وتاره اخري انتبه للطبيعه التي كانت استشعر انها لي
…لي وحدي واني بداخلها شعور غريب صعب وصفه وياخذني التفكير في ذلك حتى انام واستيقظ بعد قليل لأجد نفسي قد وصلت واستمر الحال عدد لابأس به من سنين العمر ….
في كل مره اركب فيها ودائما ما كنت اشعر ان الطبيعه تخبيء لي شيئا وكبرت وشاء القدر ان تضعني الظروف في حياه كلها سفر وترحال ليصبح ذلك نمط حياتي لا أستطيع الهروب منه فتبدلت احاسيسي ومشاعري من قلق وخوف إلى مشاعر حنين …….
حنين لكل ذكرياتي التي لم استطع الهروب منها مطلقا ،فكلما حاولت أن أترك تلك الذكريات وأبعدها عن راسي اجدها تلاحقني وبشده فاضطر اخيرا للرضوخ لها في محاولة للتعمق وبشده عن امور كثيره حدثت لي فاجلس بعض الوقت في محاوله لتانيب نفسي وكيف اني لم استطيع مجاراة لبعض من اموري حتي استطيع ان اتعدي لموقف ما ،ولحظة أخرى أبكي لاني استشعرت الظلم ممن كانوا أحبابي وأخرى وجع فأتألم اكثر وتزيد الاحاسيس والمشاعر اكثر فأكثر خصوصا عندما المح بعض قطرات من المطر على شباك نافذة القطار فالمطر ينعش الروح ويجدد المشاعر والذكريات ….. نحن احرار بكل شيء إلا في مشاعرنا وأصبح ذلك الشعور يلازمني لأجد نفسي في النهاية اعشق طريقي …. واصبحت انتظر موعد بعد موعد…
ويستمر الحال حتى اصل لطريقي المنشود لارجع لحياتي الطبيعيه وفي قلبي انتظار آخر … لحنيني في الطريق

 

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة