تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

مستشفى الدمرداش الان واقع مشرف. كتب،ابراهيم عطالله

مستشفى الدمرداش الان واقع مشرف. كتب،ابراهيم عطالله

خالص الشكر والاحترام والتقدير، لجميع السادة المحترمين، من العاملين بمستشفى الدمرداش (مستشفى كلية طب عين شمس التعليمي).. هذا الشكر أتقدم به عن معايشة وبعد عدة جولات وزيارات خلال الثلاثة أشهر الماضية، وقد لاحظت فيها مدى التطور والتحسن في مستوى الأداء في ذلك المستشفى التعليمي الذي يشرف به أي مصري ينتمي لهذا البلد الكريم.

لاحظت نظام العلاج الأكاديمي الذي يراعي خطوات مقننة للتشخيص والعلاج والمتابعة.. والذي يشرف عليه أكاديميون متواجدون بالفعل، ويهتمون بتوجيه صغار الأطباء، ويتأكدون من تقديم الخدمة الطبية بالصورة الصحيحة.. ولاحظت احترام المريض ومراعاة خصوصيته، فلا يتم الكشف إلا في أماكن معزولة وخاصة، ولا يحضر الكشف سوى الطبيب المعني.. ومن المفرح أن ترى أبنائنا وبناتنا من طلبة كلية الطب، وهم يتحركون في نشاط، ليستكملوا تعليمهم ويتأهلوا لخدمة المرضى في المستقبل.

لاحظت رقي مستوى تعامل أطقم التمريض والإداريين مع المرضى، والذي ينم عن جهد ضخم في التدريب على أداء الخدمة، ويؤكد وجود متابعة ومحاسبة.. كما يدل على نفوس طيبة، تسعد بخدمة المحتاج، وترفض أن تأخذ أي مقابل غير قانوني، بعزة نفس واحترام..
عرضت على أحدهم مبلغا من المال حتى يهتم بمتابعة أوراقي، فرفض بأدب ودون إحراجي، وتبين لي أنه يفعل ذلك مع الجميع، وكان يرحب بي كلما اتصلت به للمتابعة، حتى انتهيت من حاجتي عنده..
ونسيت هاتفي مرة في إحدى العيادات، وعدت بعد قليل لأجده أمانة في مكتب السيدة الممرضة المحترمة، وسلمته لي بكل أدب، فشكرتها..
وفي إحدى الغرف الإدارية، حيث تجلس سيدة شديدة الأدب والاحترام، تتعامل بكل هدوء وتفاهم مع المترددين البسطاء، وتصبر عليهم حتى يستوعبوا طريقة إتمام الإجراءات، على الرغم من ضيق المكتب وغزارة المترددين.. وهو أمر متكرر في العديد من المكاتب، وليس سلوك عابر.

عمال النظافة ينتشرون في كل مكان، ويتفهم جهدهم من ينظر حوله ليرى مستوى النظافة الراقي، إنهم يذوبون وسط أمواج الناس المترددين على المستشفى، لكن مع هدوء الحركة عصرا تجدهم يجوبون المكان ليقوموا بعملهم.. في نشاط مثل غيرهم من العاملين.

مكان واسع فسيح.. تتداخل فيه كلية طب عين شمس بالعديد من المستشفيات الطبية المتخصصة (الأطفال-النساء-الجراحة-الباطنة-السموم-الاستقبال والحوادث…) حيث تتفرع كل مستشفى منها لأقسام أكثر تخصصا، في عدد ضخم من غرف وأسرة المرضى، وغرف العمليات المتخصصة، وعيادات الكشف، ومعامل التحاليل، ومراكز الفحوصات والأشعة، والصيدليات.. تضمهم مؤسسة مستشفى وضع الدمرداش باشا بذرتها، فنمت وترعرعت وتطورت، لتكون مؤسسة طبية ضخمة، تقوم تلك المؤسسة بتقديم الرعاية والخدمات الطبية لأعداد غفيرة من المرضى من ذوي الاحتياج وغير القادرين مجانا، بصرف النظر عن دينهم كما اشترط مؤسسها الدمرداش باشا، وتقدم خدماتها للقادرين بأجور رمزية.. لا يتوقف العمل في تلك المؤسسة ليلا أو نهارا حتى في الأعياد والأجازات الرسمية.. فهي كأمواج البحر الهادرة، طاقاتها متجددة ولا تعرف الراحة.. وأحسب أنها يمكن أن تنافس على أرقام قياسية عالمية في عدد الأسرة وأعداد المستفيدين.

ولكي يتم هذا العمل جمالا وكمالا، فإنه بحاجة لمن يسوق له، فيعرف الناس بقدر الجهد المبذول فيه، لعله يصادف محسنا يدعمه، ليساعد على الاستمرار ومزيد من التطوير.. نعم، هناك مؤسسات معروفة تقوم بتقديم بعض الدعم، يمكنك أن ترى لافتاتها في بعض الأقسام.. ولكن لم يزل هذا المكان بحاجة إلى المزيد.. وأتمنى لو أن بعض الجهات تتولى أمر مكافأة وتشجيع وتكريم بعض العاملين معنويا وماديا.. فمن المؤكد أن مستوى الأجور هناك في حدود الكفاف..

والمستشفى بحاجة أيضا لبعض المتطوعين لخدمة المرضى البسطاء، الذين لا يستوعبون الإجراءات، ويستنزفون طاقات الموظفين في إرشادهم وتفهيمهم، كما أن بعضهم بحاجة لمن يساعده في الحركة.. يا حبذا لو تطوعت بعض الجمعيات والجامعات بتنظيم تطوع الشباب لخدمة المرضى ومعاونة العاملين في المستشفى، ولو في فترات الأجازات!
ويا ليت بعض مراكز التدريب الإداري تمد يد العون لتلك المؤسسة الضخمة، فتساهم في تبسيط الإجراءات الإدارية، ليتم العمل بصورة أيسر وأسلوب أسرع.. ليوفر جهود العاملين ويوفر مزيدا من الراحة للمرضى.

خالص الشكر لجميع العاملين بمستشفى الدمرداش.. السادة الأطباء.. السادة الصيادلة.. السادة المتخصصين في التحاليل والإشاعات.. السادة المساعدين.. السادة الإداريين.. السادة العمال.. خالص الشكر والاحترام والتقدير.. شرفتم مصر والمصريين، ورفعتم رؤوسنا.. بارك الله فيكم ورفع قدركم.

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة