تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

محافظ الغربية يعلن انطلاق أنشطة مشروع الوعي البيئي الريفي لمواجهة المخاطر البيئية الغربية ؛متابعة رشدي ابوطالب

محافظ الغربية يعلن انطلاق أنشطة مشروع الوعي البيئي الريفي لمواجهة المخاطر البيئية الغربية ؛متابعة رشدي ابوطالب

محافظ الغربية يعلن انطلاق أنشطة مشروع الوعي البيئي الريفي لمواجهة المخاطر البيئية
الغربية ؛متابعة رشدي ابوطالب
انطلاقاً من سعي المحافظة الدائم لغرس الوعي البيئي في نفوس المواطنين باعتباره قضية عالمية تشغل الاهتمام الدولي والعالمي لتحقيق استدامة البيئة ومواردها، ودعم الأستاذ الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية المستمر للبحث عن حلول ذات أساس علمي قائمة علي الملاحظة والتحليل الدقيق وصولاً للنتائج، وتشجيعه المستمر للبحث العلمي كأحد أهم أساليب حل المشكلات، أعلن المحافظ انطلاق مشروع الوعي البيئي الريفي لمواجهة المخاطر البيئية بمحافظة الغربية كأحد أهم المشروعات الجاري تنفيذها بمحافظات وسط الدلتا والممول من أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، حيث يقوم فريق من جامعة المنصورة بتنفيذ المشروع البحثي الهام وعلي رأسهم الأستاذ الدكتور يحيى علي زهران الباحث الرئيسي للمشروع والدكتور زياد إبراهيم زيدان مدير مركز التوعية ومواجهة المخاطر البيئية بالمركز البحثي لتنمية إقليم وسط الدلتا.

وتبرز أهمية المشروع فيما سيتم الوصول إليه من نتائج مهمة تخص مجال البيئة ومشكلاتها بالمحافظة ومنها إنتاج أول خريطة إلكترونية للمخاطر البيئية لجميع قرى المحافظة في البيئات المختلفة وتدريب العاملين على استخدامها في مواجهة هذه المخاطر، توفير مواد توعوية ومطبوعات ملونة ومواد تعليمية متنوعة في مجالات المخاطر البيئية فيما يخص(الصحة، الغذاء، المسكن، المزروعات، التربة، الحيوانات، الحيز العمراني، المياه، الهواء الجوي، العلاقات والنظم، القيم والمعايير، العمل والإنتاج )، تدريب الكوادر البشرية من العاملين بالجهات المعنية لمواجهة المخاطر البيئية بالمحافظة كالعاملين بإدارات (الإرشاد والتنمية، منظومة البيئة، السكان، التربية والتعليم، العاملين بالجمعيات الأهلية وغيرهم) للتصدي لتلك المخاطر البيئية ونشر السلوكيات الآمنة والرسائل البيئية بشتى المجالات، وكذلك بناء استراتيجية لمواجهة المخاطر البيئية الريفية بالتنسيق بين الجهات المعنية بمواجهة تلك المخاطر على مستوى المحافظة ومركز التوعية وإدارة المخاطر البيئية الذي أنشأه المشروع بالمركز الإقليمي لبحوث تنمية إقليم الدلتا والتابع لأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا بطنطا وعقد مؤتمر يحضره كافة الجهات المعنية والخبراء لمناقشة نتائج المشروع والاستفادة من مخرجاته في حماية البيئة ومواجهة مخاطرها بالمحافظة.

يُذْكَر أنه قد تم عقد ورشة عمل بحضور فريق عمل المشروع من جامعة المنصورة وكذا منسقي المشروع برئاسة مدير إدارة شئون البيئة بديوان عام المحافظة والسادة المرشحين للإشراف على تجميع البيانات من العاملين بمراكز المدن على مستوى المحافظة،
وتلا ذلك عقد ٣ ورش عمل بمدن (طنطا، المحلة الكبرى والسنطة) بحضور ٦٩ موظف من العاملين بالوحدات المحلية القروية بالإضافة إلى ١٠ مشرفين على مستوى المراكز للتدريب على جمع البيانات المطلوبة لرصد مستويات الوعي البيئي الحالي بالمخاطر البيئية.

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة