تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

لم تكن صدفة

لم تكن صدفة

لم تكن صدفة
بقلم الأديبة هبة الله محمود
لم تكن صدفة لقد غافلني قلبي عن عمد فاذعن لنظارتي الشمسية بالسقوط .وغافلك قلبك فاذعن ليديك بالتقاطها
والتقاط قلبي معها لقد استرددت نظارتي وبقي قلبي عندك ولم يعود أبداً
لم تكن صدفة فسهام عينيك لا تخطئ أبداً.لاتردى القتلى
عبثاً وقلبي لايخرج من دون درعٍ واقٍ من عقلي. لايستسلم من أول مرة دون نزال
مؤمراة وربما مكيدة غزو إسلامي لبلاد أنهكها الفرس
أتيت مترجلاً ولكنك لم تكن سوى فارس فطلتك المهيبة
ورجفة قلبي لم تكن سوى لملك جسور
لم تكن صدفة بل كان موعد مرتقب وعدتني إياه في أحلامي ؛فملامحك محفورةبنبضي لايخطئ قلب أم يهفو
لوليدها وسط الزحام فرباطنا من دم وميثاقنا كتب بالسماء قبل الخليقة .
لم تكن صدفة بل كانت عودة للشطر الآخر من روحي؛
لطالما مزقتني مخالب الأعوام وتطايرت أشلائى فى الفضاء لتتجمع لديك وتأتيني معك فكل ما غادرني عاد معك
لم تكن صدفة ولكني دعوت الله أن تجمعني بك كل الصدف فلا أطيق بعدك ولو طرفة.

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة