تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

كورونا توحد القلوب “أقصري يصالح صديقه المريض داخل الحجر الصحي بإسنا بعد خصومة سنة

كورونا توحد القلوب “أقصري يصالح صديقه المريض داخل الحجر الصحي بإسنا بعد خصومة سنة

كورونا توحد القلوب “أقصري يصالح صديقه المريض داخل الحجر الصحي بإسنا بعد خصومة سنة

الاقصر : ريم جابر

استطاع فيروس كورونا المستجد وبالرغم من الظروف السيئة التى تشهدها البلاد بسبب ظهوره ،وتهديده لحياة العديد من البشر،إلا أنه استطاع أن ينهي خصومة بين صديقين من محافظة الأقصر،والتى فشل بعض الأقارب والأصدقاء فى مصالحتهم منذ سنة. أصيب مواطن من محافظة الأقصر،بكوفيد 19 خلال الأسابيع الماضية،وتم عزله بمستشفى اسنا التخصصي،لتلقي الرعاية الطبية اللازمة،وعندما سمع الناس بإصابته،تأثر الجميع وأخذوا يدعون له بالشفاء العاجل. وحاول صديقه أن يزوره داخل المستشفى بأى طريقة من الطرقات،فى الوقت الذي يفر فيه الصحيح من المريض خوفا من إصابته بالعدوى،ولكن لن يسمح له أمن المستشفى بالدخول،للحفاظ على حياته وحياة غيره. ولم يستسلم الصديق بكلمة ممنوع الدخول،وظل يحاول ويناشد بأعلى صوت إلى أن توصل إلى فضيلة الشيخ أحمد محمد الطيب،وطلب منه أن يتدخل له فى موضوعه ويجعل الأطباء يسمحوا له بالزيارة،وعندما أعلمه الشيخ بأن هذا يسبب ضررا ولا يجوز زيارة المريض فى هذه الحالة،ظل الرجل يحاول مع “الطيب”مما أحدث تعجبا للجميع.

وسأل الشيخ،الرجل ما سبب إسرارك فى الذهاب للمستشفى،قال: “يامولانا قريبى وصديق عمرى بالعزل الصحى بإسنا وحصلت مشكله بيننا من سنه ومن ساعتها متخاصمين ونفسى أشوفه وأسلم عليه وأعرفه إنى جنبه حتى لو أصابني الفيرس أثناء مقابلته وعزلت معه،هذا صديق عمري وقريبى يامولانا”رد عليه “الطيب”هل يوجد شيء آخر غير أنك تريد مصالحته وإبلاغه السلام؟ قال الصديق لم أريد شيئا غير ذلك غير إعلامه بأنني سأظل أقف بجانبه إلى آخر لحظات عمري متمنيا له الشفاء العاجل،وخروجه فى أسرع وقت لكي نعود كما كنا وأفضل.فقام الشيخ بالتواصل مع الدكتور محمد بدوى رئيس قسم الأشعة بمستشفى إسنا،وإبلاغه بأنه يرغب فى توصيل رساله لأحد المرضى على لسان شخص آخر كانت بينهم خصومه ظلت سنة،فرد الطبيب بأن هذا شيء جميل ويساعد المريض فى تحسين حالته،حيث أنه يدعم فى رفع الروح المعنوية لدى المصاب،مطمنا الشيخ بأن المريض بخير ولا توجد أى خطورة على حياته.

وقام “بدوي “ملاك الرحمة على الفور بإبلاغ المريض رسالة صديقه وقص عليه ما فعله صديقه من أجله،مما جعل الحالة تسعد بهذه الآخبار وتستجيب للعلاج،وتريد الشفاء عقب إحساسه قبل ذلك بعدم الشفاء،ثم عاد الدكتور إلى الإتصال بالشيخ، وأخبره بأن الحاله بخير وبصحه جيده،قائلا أن المريض يبلغ سلامه للجميع ويقول لكم انه بخير، وخصوصا فلان “صديق عمرى”وتوجه الجميع بالشكر للدكتور البطل ملاك الرحمة”بدوي” الذي ساعد فى إنهاء خصومتهم التى ظلت سنة،بالرغم من مسئولياته الشديدة بالمستشفى ومراعاته لجميع الحالات،إلا أنه رفع من روح الإثنين،وأعاد البسمة للمصاب مرة آخرى.

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة