تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

” كارم و حسام ” في قبضة مباحث الزرقا بالهروين

” كارم و حسام ” في قبضة مباحث الزرقا بالهروين

كتب/إبراهيم البشبيشي.

تمكن رجال المباحث بمركز شرطة الزرقا برئاسه الرائد أحمد الدمرداش،
و بناءآ علي توجيهاته لرجاله بضروره ضبط نطاق المركز و تطهيره من الخارجين عن القانون مروجي المخدرات ، و حيث إجتمعت الخبره مع النشاط في معاونيه النقيب حمزة شوقي الأكثر خبرة ودراية بنطاق المركز حيث ظل به أعوام طوال و أثبت كفاءته و بإقتدار ما جعل قادته يثقون به و يبقون عليه لسنوات ، و عاونه الوافد الجديد الذي سرعان ما أثبت الهمه و النشاط النقيب سمير الدسوقي معاون مباحث المركز القادم في حركة التنقلات الأخيرة منذ أسابيع لكنه يتحرك و يجول محاولآ معرفه المركز و خباياه في أقل وقت ممكن ما يؤكد أن لديه طاقه و نشاط ينعكس عليه بمشاركته في مثل تلك الضربات .

فبعد ورود معلومات من مصادر سرية موثوق بها تفيد بتواجد أشخاص يروجون المخدرات بمدخل قرية سيف الدين و بناءآ علي تعليمات اللواء إسماعيل حسين مدير أمن دمياط و توجيهات اللواء حسام الباز مدير إدارة البحث الجنائي ، قام الرائد أحمد الدمرداش رئيس مباحث مركز شرطة الزرقا و معاونيه  النقيب حمزة شوقي و النقيب سمير الدسوقي ووضع خطه للقبض علي هؤلاء الأشخاص،  و قاما شوقي و الدسوقي و قوة مرافقه لهما، بإستقلال سيارة ميكروباص و توجهوا إلي مدخل قرية سيف الدين و إنقضوا علي شخصين يتخذان موقع بمدخل القرية الرئيسي مكانا لترويج المخدرات كما أكدت المصادر، حيث تم تفتيشهما و عثر معهما علي عدد ١٠ لفافات من الورق المفضفض صغيرة الحجم بها مسحوق بيج اللون تشبه في كونها مخدر الهروين.
حيث تم ضبط المدعو( حسام.ن.إ.ش) ٢٠ سنه، عاطل ومقيم بناحيه سيف الدين و وبتفتيشه كان بحوزته عدد ٤ تذاكر هروين، و المدعو( كارم.ن.م.ص) ٣٣ سنه، عاطل و مقيم بنفس الناحيه، و كان بحوزته وقت تفتيشه عدد ٦ تذاكر من مخدر الهروين و مبلغ مالي ١٢٥ جنيهآ، و بمواجهتهما إعترفا بحيازتهما للمواد المخدرة بهدف الإتجار و المبلغ المالي حصيلة ما تم من بيع، كما أن لهما سجل من القضايا.

و تم تحرير محضر رقم ٧٨٣٢/٥٩ لسنه ٢٠١٩م جنايات الزرقا و تم العرض علي النيابة التي تتولي التحقيق.

ليواصل رجال مباحث الزرقا ضرباتهم و القضاء علي ظاهرة انتشار المخدرات خاصه مخدر الهروين الذي انتشر بين الشباب و دمر جيلآ و نخشي أن يدمر أجيال لولا هؤلاء الرجال ” شوقي و الدسوقي ” و قائدهم الدمرداش الذي منذ عودته من أجازته التي عاشها في أطهر بقاع الأرض و تأديته لفريضه الحج و المركز كله يعمه النشاط و كثرت الحملات و انتشرت الدوريات و تم ضبط عدد من القضايا منها قضيه اليوم،  و كل ذلك دفعنا لكتابه أشعار في رجال يعملون وواقعهم يتحدث و تشجيعهم علي مواصله ما يقومون به و القضاء علي المخدرات خاصه و نحن نري سرنجات الهروين تملئ كل الأركان و ما أصعب  هذا الإدمان و كم من أسرة دمرت و آمال تحطمت بسبب هذا الوباء اللعين و لكونهم صدقوا و قدموا نالوا منا أحسن الحروف و الكلمات.

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة