تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

قطاع المسرح يعتمد علي الشلاليه والمصالح والوساطه

قطاع المسرح يعتمد علي الشلاليه والمصالح والوساطه

،الكاتب، ابراهيم عطالله.

النصوص المسرحيه تحتاج إلي وساطه فاليوم قطاع المسرح يعتمد علي الشلاليه والمصالح والوساطه فلذلك لا يوجد نص جيد نستشهد به مثل العيال كبرت أو هو وهى أو سكه السلامه اصبح المسرح الان اسفاف وتضيع وقت واهدار مال
واذا كان أشرف عبد الباقى نفسه يتصور انه بهذه العروض قد اعاد الجمهور الى المسرح . فذلك وهم عظيم ذلك انه فى احسن الظروف قد جذب فئة جديدة من شباب غير معنى بما يقوله العرض المسرحى ولا جمالياته .. هم فقط معنيون بالضحك فقط . حتى وان جاء داخل اطار متهافت يشوه المسرح اكثر ممايدعمه . والأسوأ من هذا كله ان يقتدى به ىخرون ويسيرون على نفسه نهجه حتى وان كان واحدا من أهم مخرجى المسرح المصرى وهو المبدع ( عصام السيد ) الذى قدم عروضا مازالت تحيا فى وجداننا حتى الان ومازلنا نتعلم منها كما قدم عروضا أخرى على مسرح القطاع الخاص وقتما كان منتعشا العديد من العروض الرديئة احيانا لكنه على مايبدو قد ركن الى الاستسهال والاستهلاك فراح يقدم عروضا معلبة مقتديا بما يقدمه اشرف عبد الباقى . ومستهزئا بتاريخه المسرحى الحافل .
الخوف كله اذن ليس مما يقدمه هذا او ذالك .. لكن الخوف من هذا التشوه الذى يلحق بالجمهور فيتصور ان هذا هو المسرح الحقيقى والذى يجب ان يستمر .. فيبتعد عن كل ماهو حقيقى وفعال ومبتعدا كذلك عن هذا الطقس الاجتماعى الذى مازال قادرا حتى هذه اللحظة على تقديم وعى مغاير ومسرح يحفل بالجمال لا بالقبح .. يحفل بالمستهلك على حساب الخالد الرصين .

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏منظر داخلي‏‏‏
تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة