تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

سماء الأقصر تتزين وتتحمل استعدادا لافتتاح كورنيش النيل بعد تطويره.

سماء الأقصر تتزين وتتحمل استعدادا لافتتاح كورنيش النيل بعد تطويره.

كتب/عادل محمد احمد

أعلن العميد أيمن الشريف، رئيس مدينة الأقصر عن تنفيذ أولى خطوات جامعة الأقصر لتقديم تعاونها الأمثل لمحافظة الأقصر تحت رعاية المستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر ومجلس مدينة الأقصر، بقيادة العميد أيمن الشريف، رئيس المدينة.
وأشار الشريف بأنه قد قامت جامعة الأقصر على تشكيل لجنة من الأساتذة و الدكاترة المتخصصين، تحت رعاية الدكتور بدوى شحات بدوى رئيس الجامعة ، وبرئاسة د يوسف محمود عميد كلية الفنون الجميلة، وأعضاء فريق العمل، لتطوير شوارع وميادين الأقصر،
ضمن الخطة الاستراتيجية السنوية لجامعة الأقصر،
وقامت اللجنة بتقديم بعض المقترحات لتطوير و تجميل ميادين الأقصر و تحسين الرؤية البصرية و الاهتمام بمفهوم الهوية المصرية .
فتمت الموافقة على معظم التصميمات و المقترحات المقدمة من اللجنة و كانت أولى الميادين التى تم تنفيذها على أرض الواقع هو ميدان مرحبا بكورنيش النيل امام معبد الأقصر ، لتنفيذ شكل مفتاح الحياة المجسم، من تصميم الدكتور علياء ماهر حمدان ، مدرس بقسم الديكور بكلية الفنون الجميلة، والمساعدة من دكتور عمرو عبد العاطى استاذ مساعد بقسم الديكور،
والدكتور محمد يونس المدرس بقسم العمارة الداخلية والديكور . و الدكتور احمد جمال مدرس بقسم الجرافيك.
وأكد رئيس مدينة الأقصر أنه أثناء أعمال تزيين ميدان مرحبا قام السائحين بالتقاط الصور التذكارية تعبيرا عن انبهارهم بهذا الحدث العظيم.
جميلة يا بلدي (الأقصر فى عيونا) 👉🇪🇬💪
يذكر أن التصميم مستوحي من مفتاح الحياة أو (العنخ) هو أول تعويذة في المعتقدات المصرية كان قد قدمها الإله المصري “تحوت” اله الحكمة عند البشر، أتت بالت أمن مع بداية ظهور اللغة الهيروغليفية، فكان أبرز ما شغل تفكير الباحثين في علم المصريات Egyptology، وأخذ حيزا كبيرا في دراساتهم وتحليلاتهم، بدءا من تصميمة الذي يبدو على شكل عروة لوزية مثبتة على جسم رأسي قائم، يفصل بينهما جزء عرضي.
مفتاح الحياة أو (العنخ) هو رمز الحياة الأبدية عند قدماء المصريين، كان يستعملة المصريين الفراعنة كرمز للحياة بعد الموت، وكان بحملة الألهة وملوك الفراعنة.
فقامت المصممة بتجريد لمفتاح الحياة مع المحافظة على نسبتة الأصلية في الحضارة الفرعونية، وترديدة بوحدات متتالية وبألوان مختلفة (الفضي – الذهبي- والبرونزي) كتعبير عن الجنس البشري بألوان بشرتة المختلفة (بيضاء – سمراء – خمرية) وجنسياتهم نوعه (ذكر – أنثى) كرمز للانسان عامة.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏سماء‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏سماء‏، و‏سحاب‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏‏وقوف‏، و‏شجرة‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏سماء‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏
تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة