تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

“ربة منزل”تعالج الحروق بخلطة سرية دون أن تترك أثر.

“ربة منزل”تعالج الحروق بخلطة سرية دون أن تترك أثر.

كتب : أحمد حجاب

يتوافد المئات من أنحاء الجمهورية الي قرية منية الإشراف بمركز فوه التابع لمحافظة كفرالشيخ
وذلك لوجود ربة منزل، وحاصلة على دبلوم متوسط تقوم بعلاج الحروق المتعددة في جميع أنحاء الجسد، وبدون أن يترك للحروق أي أثر .

وذلك من خلال خلطة معينة حيث يساعدها نجلها محمد جمال بركات الطالب بمعهد التمريض .
وكذلك نجلتها أيه بركات الطالبة بالصف الثاني الإعدادي دون أن تأخذ مقابل لعلاج الحالات إلا تكلفة الشاش والبلاستر المستخدم خلال علاج الحالة … وهذا لا يتعدى ال ٥ جنيهات …

وتقول صفاء جابر علم الدين ذات 46 عاما إنها عرفت سر الخلطة من سيدة عجوز رحمها الله واضافت علمتني علاج الحروق بهذه الخلطة من الأعشاب لعلاج الحروق بدرجاتها الثلاثة.
وأصعب الحالات يستغرق علاجها من شهرين لثلاثة أشهر مؤكدة أنها تعمل منذ صغرها في هذه المهنة عندما كانت تساعد تلك السيدة المسنة منذ ٣٥ سنة كاملة وأوصتها بعلاج المرضى دون مقابل فحرصت على تنفيذ الوصية وعالجت خلالها ألاف الحالات من كل محافظات مصر ويصل عدد الحالات التي تعالجها قرابة ٥٠ حالة في اليوم …
وأضافت صفاء :
كل حالة من الحالات لها خلطة معينة حسب درجة الحروق في كل حالة مؤكدة إنها لا تحتاج مقابل لعلاج الحالات فلديهم ما يكفيهم وزيادة وزوجها يعمل مشرفآ عامآ بمحطة تحليلة مياة الشرب بمنية الاشراف ويمتلك أراضي .

وقالت :
أتحدى علماء العالم والأطباء في أمريكا وغيرها في أن يعالجوا مثل علاجها للحالات ولن تكشف عن سر الخلطة لأحد حتى لايستغلها البعض في جلب مكاسب مادية الكبيرة لأنها تخشى ألا يجد الفقراء المصابين بالحروق علاج لهم مشيرة إلى أنها عالجت حالات عجز الأطباء عن علاجها .

ويقول صلاح غبير أحد الإعلاميين بمدينة فوه إنه تابع علاج حالات المرضى الذين يعانون من حروق ولا توجد حالة واحدة فشلت في علاجها .والغريب في الأمر أن الجلد يعود لطبيعته الأولى …
وقد تم ازالة أثار الحروق من الوجه واليدين والقدمين ومارأه اعجاز من عند الله . وهبه منه سبحانه .
لتلك السيدة من سيدات الريف المصري … وليعلم العالم أن الله يضع سره في عباده المخلصين والمتبرعين في علاج المرضى دون مكاسب مادية مؤكداً إن إحدى الحالات عالجتها بمقابل ٣ جيهات نصف ثمن البلاستر والشاش .

وأضاف كمال عقبه من قرية منية الاشراف نحن معتقدين في عملها. لأننا نرى ونتابع علاجها للمرضى من كل محافظات مصر وعقب انتهاء العلاج يأتون للقرية لشكرها ونرى أن الجلد عاد لطبليعته كما كانت ولا توجد أثار للحروق،مؤكداً إنها تعالج المرضى بدون مقابل ، لإمتلاكها أراضي اضافة لطبيعتها الخيرة في حبها لمساعدة المرضى دون مقابل … مشيراً إلى أن أهالي القرية لن نسمح لأي أحد أن يضغط عليها لوقف علاجها للمرضى … أومحالة اثناءها عن عمل الخير .

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة