تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

خطة ترامب للسلام تمثل وصفة للارهاب والدمار

خطة ترامب للسلام تمثل وصفة للارهاب والدمار

خطة ترامب للسلام تمثل وصفة للارهاب والدمار
كتب /عصام صبرى

قال المستشار زيد الايوبي رئيس مركز العرب للشؤون الاستراتيجية ان اعلان ترامب عن خطه للسلام اليوم يمثل وصفة للدمار والارهاب سيما وانها خطة تتنكر لحق الشعب الفلسطيني التاريخي باقامة دولته دولته الفلسطينية وفقا لقرارات الشرعية الدولية وعاصمتها القدس الشريف

واكد الايوبي على ترامب تلاعب بالألفاظ عندما تحدث عن ان القدس الشرقية هي عاصمة دولة فلسطين القادمة لان القدس الشرقية بالنسبة لنا وللقانون الدولي هي الجزء من القدس الذي احتل عام ١٩٦٧ وهذا ما اكد عليه مجلس الامن الدولي في العشرات من قراراته حيث اعتبر ان كل الاجراءات التعسفية الاسرائيلية لا تلغي ان القدس محتلة ولا تعطي هذه الاجراءات اي حق لاسرائيل في القدس.
ونوه الايوبي الى ان مضامين اعلان ترامب بشأن خطته للسلام يدل بشكل واضح انه لا يمتلك اي خبرة سياسية وليس لديه اي علم بتاريخ فلسطين وهذا لوحده كاف لان نعرف الى اي مدى يسيطر اللوبي الصهيوني على القرار في البيت الابيض وكأن دور ترامب كان اليوم ينحصر فقط في الاعلان عن خطة حملت اسمه لكنه لم يكن له علاقة في صياغتها او دراستها اصلا.

واوضح الايوبي ان الشعب الفلسطيني برمته يرفض خطة ترامب وسيناضل بكل الوسائل التي كفلها له القانون الدولي لاسقاط هذه الصفقة البائسة التي كنهها اعطاء من لا يملك لمن لا يستحق.
واشار الايوبي ان خطة ترامب تأتي في سياق الاستعراض الانتخابي كونه هو وحليفه مقدمين على انتخابات جديدة لكن هذا الاعلان عمليا سيلقى رفض العرب والمسلمين وكل احرار العالم حتى الحزب الديمقراطي في امريكا وتيار اليسار لدى كيان الاحتلال وهو ما سيجعل من هذه الخطة مجرد زوبعة بفنجان كونها تأتي في سياق دعاية انتخابية وتنكرت لقرارات الشرعية الدولية .
واكد الايوبي على ان السلام لن يتحقق الا بتطبيق قرارات الشرعية الدولية والانسحاب الكامل من الاراضي العربية المحتلة عام ١٩٦٧ بما فيها القدس الشريف .

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة