تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

حبيبتي تزينني بحبها

حبيبتي تزينني بحبها

  1. حبيبتي تزينني بحبها
    بقلم مصطفى سبتة
    أرقـنـي الـوجـــــدُ يـا لـيْــلـى
    وانـــحــــــــنـــى عُــــــــــــودي
    فــــغـــابــت مــلامــــحـي عـني
    وتـاهــــــــــتْ عنـي شُــــــهـودى
    وأحْـرقـنـي السُّـهـدُ .. يا سُـعـدى
    حـتـى تـــأوهــــــــتْ آهــــــاتـي
    فـهـلْ تـــجــاوزتُ حُــــدودي..
    حـنـيــــنـي شــــلال عــشـــــــقِِ
    مـن كُـل صــــوْبِِ يــأتـــيـــــنـي
    فـكُـل عـيــون الحُــبِّ تُـنـاديــنـي
    فـصـــرتُ المُـعـنـىَّ بـشـــــــوْقِِ
    مـن فـجْـر الـوعى يُــنــا جــيـني
    آهِِ . . يــــا لُـــــــــــــــبْــــنـى . .
    كـمْ أُغـازلـهُ . . ويُــغـــــازلــنـي
    حـتـى ســـما بخــيالي لـيـقـيـنـي
    والــعــــــــــــمــرُ يـــمْـــضــــي
    وتـنـفـلـتُ أيــامــي بـســـنــيــني
    داهــــــــــــمنـىي الـشــــــــــيْــبُ
    وفـي غــيـاهـبْ الـجُـبِّ حُـلـمـي
    ولا بـشـــيـرُ يـجـمـحُ روْعـــــي
    فـيـتـلاشى حُـزني ويكُـف آنـيـني
    وحُــلــمـىيكــبـيـرٌ . . يــا دعْــد
    يـــــــــســــــــــــــــــــعُ الأرض
    فــــهـــل أنــا واهـــــــــــــــمٌ
    أم خــرجْــتُ عــن رُشـــــــدي
    وهُــنـاكَ خـلـلٌ فى تـكــويــنـي
    بـا لـلـه . يا عـفْـراء . خـبـريـني
    هــلْ بــيَّ جُــــــــــــــــــنــونٌ
    أم لــوْثـــــــــة الــــوامـــــــــــق
    عن الـــواقــــع تُـــقْــصـــــيــني
    فـــى الــلـيــــــــــــــــــــــــــــــلِ
    وعـلـى تُــخُــوم اطــلالـة الفـجْـرِ
    أُطــلــقُ سُــــــفـن خــــــيـالاتــي
    فـي فـضـاء رسـالات الـسـموات
    أتـــطـــــهـرُ فـي أنْـــــهـــارهـــا
    وأتـوضــأ مـن زخــات مُــزنــها
    أركـــعُ وأسْــــجُـدُ في محْـرابــها
    أنــدهـــــــشُ لــرحـــابــة أمــنـها
    وأبـتـهــجُ لـعُـمـوم رحـــمـا تِــها
    تُـنـازلـنـي أســــلـةٌ .. تُــرْهــقُـني
    حـتى تــبـلـغُ الــروح حُـشاشـتـها
    لـِـمَّ . كُـــل ذاكَ الــقــــــــــــتْـــلُ
    …يـــدور عــلـى كـــوْكـــبــي
    فـــيـــــــــعُــم المَــــــــــــــنُــــون
    الــبــسـيـطـة .. عـلى رحـابــتـها
    والـــفـــــــــتْـــك ..دوامــــــــــةٌ
    أدمــى جـــمـال بـــهــجــــــــتــهـا
    فأخــفـى ســــحـر جـلال روْنــقـها
    وما كُـل ذاك الـدُخـان المُـتصاعـد
    مـــن بـســــا تــيــن جــنـــتـــها.
    وهـلْ اشـتـعـلتْ . إلا فى آتـون فكـرِِ
    . غــــــاب .. عــن غــا يــــتُـها
    ألـســـــــــــنــا ابـنـــا ء أول نـبــى
    وأُمــــــــــــــنــا حـــــــــــــــــواء
    فـنـحـنُ أُخـــوةٌ مـن أُمُـــومــتـــها
    فـفـيـمَّ اخـتـلا فــنا .. وحُـــروبـنا
    ومـن أيـن أتـى ..كُل ذاكَ الـشــرُ
    وتـحـتَ جَـنأحه الأســود أظـلـنـا
    آهِِ . . يـــــا عـَـــــــــــــــــــــبْـــل .
    لـو تــــرويْــــــنـــا قـــلــيــــــــلا
    فـي حــــــقـيـــــقــة وُجُـــــودنـــا
    لانــد حــــرَ الـحِــــــــــــــــــقــــدُ
    وجــــفــتْ يـــنـا بـــيــع قــتــالــنـا
    وغـــــدتْ الــــدُنــــــيـــــــــــــــــا.
    بــالـــحُـــــبِ جـــــنـةًً حـــــوْلــنـا
    وبــاتَ الــســـــــلامُ .. خـــيــمــةً
    بــعــرضِ الـســــمـوات تــضـمـنـا
    ذاكَـــ .. حُــلـــــمـىي .. يــا هــنــــد
    فـهـلْ مـن أمـــلِ.. فـــنـراهُ مـاثــلا
    تُـــــــعــــــــانــقُــهُ الـعــيــــــــون؟
    ســـــأبـــقـى … يــا ربـــــــــــابــ
    بـأمـانــيــهِ .. مــفـــتُــونـا مُــتــيـمـا
    عــسـانـي أرى زمــانـهُ الــحـــنـون
    ســــابــقـى أُرســـــــلُ الــحــمـائــم
    تـحــملُ بـفـمهـا أغـصان الزيــتـون
    فــهـلْ أنــا يــا لـــيـْـلـى شـــــــاعــرٌ
    طُــــــــــــــموحــاتــي تــأخُـــــذنـي
    لــــــــمــواطـــــــن الــــجُـــــنـــون
تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة