تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

جامعة الإمارات ” تجري إنجازات نوعية في البحث العلمي ‏

جامعة الإمارات ” تجري إنجازات نوعية في البحث العلمي ‏

جامعة الإمارات ” تجري إنجازات نوعية في البحث العلمي ‏

متابعة- علاء حمدي

حققت جامعة الإمارات العربية المتحدة قفزة نوعية في أداء البحث العلمي خلال ‏عام 2021 والذي يعتبر عاماً حافلاً بالعديد من الإنجازات البحثية والابتكارات ‏العلمية، حيث يعتبر البحث العلمي ركيزة أساسية تسعى الجامعة من خلاله إلى ‏توفير الممكنات لتحقيق رؤية الجامعة بأن تكون جامعة بحثية.‏‎ ‎

فتمكن الباحثون في جامعة الإمارات من تعزيز دور الجامعة كمركز خبرة ‏ومعرفة من خلال نتائج الأبحاث العلمية التي تشرف عليها الفرق البحثية ‏المختلفة في الجامعة ومن مختلف الكليات والمراكز البحثية والتي تم نشرها في ‏أرقى المجلات العالمية التخصيصية، حيث نشر الباحثون في الجامعة 1934 ‏ورقة بحثية في عام 2021 في تلك المجلات، مقارنة مع 1538 ورقة في ‏عام 2020 وهو ما يعادل نسبة زيادة تقدر ب25.7% ، فنشر الباحثون من كلية ‏العلوم 491 ورقة بحثية حسب بيانات سكوبس لعام 2021 بينما نشر الباحثون ‏من كلية الهندسة 369و كلية الطب والعلوم الصحية 373 ورقة بحثية في عام ‏‏2021.‏‎ ‎

وتولي الجامعة الاهتمام الكبير بجودة المخرجات التعليمية من خلال تشجيع ‏الباحثين على النشر في أفضل 25% من المجلات العالمية حسب قاعدة بيانات ‏سكوبس. وتبين البيانات بأن جودة الانتاج البحثي في زيادة مستمرة حيث زادت ‏نسبة الانتاج عالي الجودة في البحث العلمي بدون الأوراق البحثية في مجلدات ‏المؤتمرات وفصول الكتب من 53.6% في عام 2020 إلى 60.8% في عام ‏‏2021، بينما زاد النشر البحثي في أفضل 10% من المجلات العالمية حسب ‏بيانات سكوبس من23.8% في عام 2020 إلى 25.3% في عام 2021.‏

ولقد انعكست هذه الزيادة في انتاج البحث العلمي ايجابياً على معدل الاقتباسات ‏لكل ورقة بحثية، حيث ارتفع معدل الاقتباس لكل ورقة بحثية في آخر خمس ‏سنوات من 8.39 في عام 2020 إلى 9.3 في عام 2021، وهذا ما يؤكد على ‏التحسن الملحوظ في جودة المخرجات البحثية.‏

وقال الدكتور أحمد علي مراد -النائب المشارك للبحث العلمي في جامعة ‏الإمارات- بأن الجامعة وفرت كل السبل في دعم البحث العلمي من مختبرات ‏تضم أفضل الأجهزة العلمية التي تساعد على بناء بيئة بحثية داعمة للابتكار ‏وتمكن الباحثين من تقديم الحلول العملية للتحديات المجتمعية ذات الصلة ‏بالأولويات الاستراتيجية الوطنية. كما وفرت الجامعة فرص مختلفة من تمويل ‏المشاريع البحثية القائمة على المنافسة العلمية ضماناً لتحقيق مخرجات بحثية ‏واعدة وذات جودة عالية. وكرس مكتب النائب المشارك للبحث العلمي في دعم ‏الأفكار البحثية الطلابية وذلك للمساهمة في تعزيز مهارات البحث العلمي لدى ‏الطالب الجامعي باعتبارها مهارة مستقبلية ضرورية تتطلبها مرحلة الخمسين ‏العام القادمة.‏

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة