تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

تعرف علي عقوبات جرائم النت والحسابات المزيفه

تعرف علي عقوبات جرائم النت والحسابات المزيفه

تعرف علي عقوبات جرائم النت والحسابات المزيفه
كتب إبراهيم فياض
نتعرف علي كيف نظم القانون عقوبات جريمة السب والقذف على السوشيال ميديا؟.. المشرع جرم هذا السلوك فى قانون مكافحة جرائم الانترنت.. واعتبره من “جرائم الخطر وزعزعة الاستقرار وزرع الفتن العقوبة تصل للحبس 5 سنوات وغرامة 300 ألف جنيه
وقد تصل الي الفصل من الوظيفه اذا كان موظف عام واعتقاله ومحاكمته بصفه عسكريه في ظل قانون الطوارئ المطبق حاليآ

خلال الآونة الأخيرة طالعتنا العديد من الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعى ” فيس بوك – تويتر” وغيرها بالعديد من الإصدارات أو مقاطع الفيديو سواء كانت لشخصيات اعتبارية أو عادية تتضمن سباَ وقذفاَ بصورة فجة منها على سبيل السخرية أو الهزار ومنها بغرض الرد على بعض الوقائع والأحداث، الأمر الذى يؤدى معه إلى النيل من كرامة الأشخاص والحط من مكانتهم فى المجتمع.
معآ نلقي الضوء على إشكالية التجريم والعقاب فى استخدام برامج تقنية المعلومات للنيل من شرف الأشخاص والحط من مكانتهم واعتبارهم فى المجتمع حيث يقع هذا التشهير غير الأخلاقى تحت نصوص المواد من 302 إلى 310 من قانون العقوبات
بالباب السابع من الكتاب الثالث من قانون العقوبات فى صورة القذف والسب والبلاغ الكاذب وافشاء الإسرار متى تم النشر على شبكة الإنترنت واستطاع عوام الناس مشاهدته أو فئة لا تربطهم ببعضهم صلة خاصة

عقوبة السب والقذف على السوشيال ميديا

كما أن هذا السلوك جرم فى قانون جرائم تقنية المعلومات رقم 175 لسنة 2018
ورصد له المشرع عقوبة الحبس الذى لا تقل مدته

عن سنتين ولا تزيد عن خمس سنوات

وغرامة مالية كبيرة
أو إحدى العقوبتين، إذ نصت المادة 26 من القانون المذكور على أن: “يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن سنتين ولا تجاوز خمس سنوات، وبغرامة لا تقل عن مائة ألف جنيه ولا تجاوز ثلاثمائة ألف جنيه
أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل من تعمد استعمال برنامج معلوماتى أو تقنية معلوماتية فى معالجة معطيات شخصية للغير لربطها بمحتوى مناف للآداب العامة، أو لإظهارها بطريقة من شأنها المساس باعتباره أو شرفه”، فهذا النص يجرم فى شق منه استعمال الجانى برنامج أو تقنية معلوماتية للمساس بشرف واعتبار المجنى عليه.

وهذه الجريمة من جرائم – القالب المقيد – التى يتخذ ركنها المادى استخدام وسيلة محددة فى غرض بعينه لا تقع دونهما وهذه الوسيلة هى استعمال برنامج معلوماتى أو تقنية معلوماتية أما الغرض فهو المساس بشرف المجنى عليه أو اعتباره، وهى من – جرائم الخطر – لا الضرر إذ لا يلزم لقيامها أن ينزل بالمجنى عليه ضررا فعليا فى صوره احتقاره وانما يكفى مجرد تهديدهما بخطر، ويستوى فى نظر القانون أن يكون ما اسنده الجانى للمجنى عليه من وقائع تمس بشرفه واعتباره صحيحه أم كاذبة وسواء أكان المجنى عليه موظف عام أم من آحاد الناس إذ علة التجريم استخدام برامج وتقنية المعلومات للفتك بالأشخاص
والتشهير بهم –

هذا ومن المعلوم أن الشرف والاعتبار يقصد به المكانة الاجتماعية للشخص ولزوم احترامه من الغير فأى مساس بتلك المكانة تحقق الجريمة كنشر رابطة ونسبتها إلى أنسان بطريقة تودى إلى احتقاره عند الناس..
ويستوي الجميع تحت طائلة القانون كل من كتب وحرض واستفاد وادار حساب مزيف لتوجيه اي اساءه او اتهام لشخص ما او لجهة ما بقصد او بغير قصد

تعليقات الفيسبوك

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*