تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

بهدوء مصر بها رجال أقسمواعلي حماية هذا الشعب

بهدوء مصر بها رجال أقسمواعلي حماية هذا الشعب

إبراهيم فياض يكتب
مصرنا الحبيبة بها رجال أقسموا علي حماية مقدرات هذا الوطن ولكن الحروب خدع وأكثر خدع الحروب هو الحرب النفسية هي أحد الأدوات التي تستخدمها الدول من أجل التأثير على الرأي العام الداخلي المستهدف، من أجل بث التشكيك الدائم والمستمر في كافة القضايا التي تهم المواطن المستهدف في تلك الدولة، كما أن الحرب النفسية تستخدمها الجيوش من أجل التأثير سلباً على المواطن، مما يسهل ذلك أهدافه أو عملياته المستهدفة.

وعلى مدار التاريخ، تعرضت مصر للعديد من الحروب النفسية المختلفة باختلاف العصور والأدوات، إلا أن تماسك شعبها كان حجر الزاوية التي تحطمت عليه كافة المخططات الخبيثة التي كانت تريد كسر مصر لأنها الأهم والأقوى وذات التأثير الواضح بحكم التاريخ والجغرافيا.

سد النهضة، هذا ما يشغل بال جميع المصريين الآن، ومما لاشك أن ذلك حقهم الطبيعي، لأن المياه هي الحياة ، وخوفهم نابع من أن حياتهم تعتمد على نهر يسري بأمر ربه منذُ ملايين السنوات، كما أنه المصدر الرئيسي للمياه في ظل طبيعة صحراوية تتميز بها مصر.

فور إعلان دولة إثيوبيا عن بدء عملية الملء الثاني لسد النهضة، انتفض المصريون جميعا على مواقع التواصل الاجتماعي يتساءلون ماذا بعد ؟ ، وكانت الكثير من التعليقات أقرب للقلق أو الخوف، وهو حق مشروع لهم بكل تأكيد، إلا أن هناك خيطا رفيعا بين القلق والخوف، وبين التشكيك والانهزامية، والتي يمارسها الجانب الآخر بأدوات رسمية أو بالوكالة!.

عندما استدعى المصريون المشير عبد الفتاح السيسي في يونيو عام 2013 لإنقاذ مصر من حكم الجماعة الإرهابية، لم يخذلهم وقامت القوات المسلحة بالوقوف مع مطالب الشعب لحماية هوية وبقاء الدولة المصرية من جماعة أرادت بها الشر، كما تحدى الرئيس السيسي التحدي ذاته، وحقق المستحيل في سنوات قليلة، ببناء الجمهورية الجديدة، وجعل لمصر مكانة كبيرة إن لم تكن الأكبر في محيطها الإقليمي والعالمي.

حديث الرئيس السيسي في مارس 2021 بأن أي مساس بالمياه سيحول المنطقة إلى حالة من عدم الاستقرار، هي رسالة مباشرة بعلم الوصول لأطراف إقليمية ودولية مُحددة.

ماذا عن دورك كـ مواطن ؟
دورك كمواطن هو الوعي والثقة الكاملة في قيادتك السياسية، لأن معركة الوعي هي “أم المعارك”، فكم من الدول التي انهزمت بسبب نجاح الآخرين في التأثير عليهم عن طريق التشكيك والحرب النفسية !.حفظ الله مصر من كل مكروة وسوء

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة