تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

بهدوء لماذا كانت البروبجندة الإعلامية علي رقصة المركب النيلية

بهدوء لماذا كانت البروبجندة الإعلامية علي رقصة المركب النيلية

بقلم : إبراهيم فياض
لم يكن المضمون في الرقص ولكن كان في الشخص الذي قام بالتصوير تصرف علي طبيعة الفطرية لان البشر يميل إلي الأهواء الشخصية ولكن كانت العيون علي عمل غير لائق برجال وسيدات في حقل التعليم الذي يربي جيل بأكملة الذي صنع الفيديو مثله الذي صنع الصور المفبركة لبسنت التي راح ضحيتها فتاة في مقتبل العمر الإثنين هم وجهين لعمله واحدة في التركيبة والمفاهيم سبحان الله واقعة رقص مدرسة المنصورة علي مركب نيلي وسط زملاؤها المدرسين في عدم وجود طلبه أصبحت ظاهرة غير عادية في المجتمعات العربية

وتناولتها كل وسائل الإعلام المرئيه والمقروءه بأنها كبري كوارث العصر مع ان الموضوع اقل من ذلك بكثيرجدا

من الممكن أختلف مع البعض من حضراتكم
أولا هي أخطأت ولكنه خطأ اولا واخيرا وليس كارثه او جنايه فهي وسط زملاء لها سواء مدرسين او إداريين يعني مجال أسري المفترض فيه الستر وليس الفضيحه ومن رأيي الشخصي يجب محاسبة من قام بنشر الفيديو جنائيا علما بأنه سوف يحاسب أمام الله احكم الحاكمين

ثانيا.. لو قارنا ماقامت به المدرسه لا يساوي شئ أمام مايقوم به اغلبنا في افراحنا فتجد العروس وكأنها راقصه محترفه وعاريه الازرع وبعض الصدر وسط تصفيق وتشجيع من كل أفراد الاسره وعلي رأسهم الأبوين والزوج ويوثق ذلك عن طريق الفيديو من مصور محترف

وحجتهم الوحيده انها ليلة العمر وكأن ليلة العمر لاتدخل في صحف الثواب والعقاب
هذا ما أدين به الي الله

ياريت يكون الأساس عندنا الستر ولكن مافعلناه مع المدرسه قمة الفضيحه دمار لعدة أسر وضياع لقيم كثير ظهر علي المجتمع المصري الذي يتميز بالخلق و الطيبة والأصالة لماذا إنعدمت الشهامة في الشباب المصري الأصيل
لماذا تحولت وسائل الميديا إلي ساحة إظهار الأخطاء فقط وليس إظهار النجاح الكل يدرك جيدا قوة الكلمة ويدرك العقاب والحساب وللحديث بقية في كيفية أن نربي جيل علي التعاليم والمفاهيم الإنسانية

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة