تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

بروتوكول بين مؤسسة القادة وجامعة الوادي الجديد لإعداد القيادات

بروتوكول بين مؤسسة القادة وجامعة الوادي الجديد لإعداد القيادات

بروتوكول بين مؤسسة القادة وجامعة الوادي الجديد لإعداد القيادات

الوادي الجديد.. مديحه عبد الغافر

وقع الدكتور عبد العزيز طنطاوي، رئيس جامعة الوادي الجديد، اليوم الأحد، مع الدكتور أحمد شريف، وزير مفوض رئيس مؤسسة إعداد القادة للعلوم والتنمية، بروتوكول تعاون لتدريب وإعداد ورفع كفاءة العاملين بالجامعة من أعضاء هيئة تدريس وموظفين إداريين إضافة الي جميع أبناء المحافظة.
أكد رئيس جامعة الوادي الجديد، توقيع البروتوكول مع المؤسسة بمقر الجامعة بمدينة الخارجة، بهدف تنظيم دورات تدريبية للعاملين بالجامعة وموظفي الحكومة والقطاع العام وجميع أبناء المحافظة، بهدف رفع كفاءة العاملين بالدولة في نطاق المحافظة، وسيجري تنفيذ برامج تهدف لإعداد كوادر قيادية إدارية محلية، وكوادر شبابية برلمانية إضافة الي حزمة ندوات توعية عن الأمن القومي والتنمية بالمحافظة.
أضاف طنطاوي، أن البروتوكول يتضمن تنظيم برامج لتأهيل المرأة الواحاتية بهدف تمكينها ورفع الوعي لديها بالمشاركة السياسية إضافة إلي برامج التنمية البشرية، لافتًا إلي، أن برامج البروتوكول ستنفذ خلال الفترة القليلة المقبلة، وسيجري الإعلان عنها عن طريق الجامعة وسيستمر لمدة 5 سنوات وبالمجان لجميع العاملين بالقطاع الحكومي بالوادي الجديد.
من جانبه أكد الدكتور أحمد شريف، وزير مفوض وأمين عام مؤسسة القادة للعلوم الإدارية والتنمية، أن مؤسسة القادة فكرة والفكرة دائمًا لا تموت، سواء بوجود الأشخاص القائمين عليها الآن أو زوالهم، وأن قطار القادة انطلق ولن يقف إلا في محطة الوصول، متابعًا: “الفرق بين مؤسسة القادة وأى كيان آخر لديه فكر وطموح هو التنفيذ، حيث أن لدينا 60 ألف شاب وفتاة على مستوى الجمهورية، تلقوا التدريب الكافي داخل المؤسسة مجالات مختلفة، ويقومون الآن بتدريب أشخاص آخرين بعد توقيع عدد من البروتوكولات في جميع محافظات مصر، ومن المستهدف تدريب 20 ألف شاب وفتاة قبل انتهاء شهر نوفمبر المقبل.
أكد الشريف، أن البروتوكول يتضمن إعداد إستراتيجية لمجموعة من البرامج و الأنشطة الشبابية تعمل على تهيئة البيئة الجامعية و المجتمعية السليمة و نشر مفاهيم إتاحة المعلومة و تعميق الانتماء الوطني و نبذ العنف و التطرف الفكري و التأكيد على التمسك بالقيم والأعراف و الهوية المصرية بالإضافة إلى التنمية البشرية و التدريب للنهوض والارتقاء بالمستوى المعرفي والفني والأخلاقي و دعم الابتكار و الإبداع.
أضاف محمد أبو زيد الشريف، أمين عام مساعد مؤسسة القادة للعلوم الإدارية والتنمية، أن المؤسسة تتبع وزارة التضامن الاجتماعي، ونجحت في تنفيذ عدة برامج لتأهيل الشباب والاشتراك في عدة دورات تدريبية لهم أبرزها مشروع الإعداد للألف قائد إفريقي وآلاف قائد قانوني بالتعاون مع نقابة المحامين وعدة مؤسسات وهيئات اخري عديدة بهدف تنمية قدرات الشباب وإعداد كوادر قيادية منهم.

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة