تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

بدء التشغيل التجريبي لمجمع تمور الوادي الجديد بعد تطويره بجائزة الخليفه الدوليه

بدء التشغيل التجريبي لمجمع تمور الوادي الجديد بعد تطويره بجائزة الخليفه الدوليه

 

مديحه عبد الغافر

سلمت الأمانة العامة لجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي بشكل رسمي مجمع تمور الوادي الجديد الذي قامت بتأهيله وتشغيله من جديد باستخدام أحدث المعدات وخطوط الإنتاج والتقنيات الصناعية وفق أفضل المواصفات الدولية إلى محافظة الوادي الجديد لبدء التشغيل التجريبي للمجمع حيث يأتي المشروع كنتيجة للتعاون المثمر بين وزارة التجارة والصناعة وجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي.

وقد حضر فعاليات التسليم اللواء/ محمد الزملوط، محافظ الوادي الجديد والدكتور/ عبد الوهاب زايد أمين عام جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي والمهندسة/ حنان الحضري مقرر مجلس الصناعة للتكنولوجيا والابتكار والدكتور أمجد القاضي المدير التنفيذي لمركز الصناعات الغذائية ممثلين عن وزارة التجارة والصناعة إلى جانب عدد من ممثلي الجهات المعنية.

وأكد اللواء/ محمد الزملوط، محافظ الوادي الجديد أن مجمع تمور الوادي الجديد الحكومي التابع للمحافظة يعتبر من أقدم مصانع التمور بمصر حيث أنشئ عام 1990 بهدف تعظيم القيمة المضافة لتمور المحافظة وتوفير فرص العمل لأبناء المحافظة وتحسين دخل المزارعين وحمايتهم من تقلبات أسعار التمور بالسوق، مشيراً إلى أن عملية إعادة تأهيل وتطوير المصنع والتي تتم تحت إشراف الأمانة العامة لجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي تستهدف دعم البنية التحتية ومواكبة النهضة الشاملة في زراعة النخيل وإنتاج وصناعة التمور وزيادة صادراتها.

وأضاف أن المشروع يستهدف زيادة الطاقة الإنتاجية للمصنع الى 5000 طن سنوياً وتنوع في خطوط الإنتاج وتحسين في جودة المنتجات وإضافة منتجات جديدة باستخدام أحدث الماكينات والتقنيات العالمية، بالتوافق مع الاشتراطات الصحية المعتمدة، مشيراً إلى أن قطاع التمور بالمحافظة يتركز بواحات الخارجة والداخلة والفرافرة ويمثل مصدر الدخل الرئيسي لأهالي الواحات، حيث يصل تعداد النخيل بالواحات البحرية إلى ما يزيد عن 2.2 مليون نخلة تمثل 15% من تعداد النخيل في مصر تنتج الأصناف النصف جافة وعلى رأسها الصنف السيوي والصعيدي بإنتاجية تصل إلى 120 ألف طن سنوياً، بخلاف الأصناف الأخرى من الأصناف الرطبة والجافة التي تجود أيضاً بالمحافظة نظراً لاتساع مساحتها وتنوع الظروف المناخية بها.

وأوضح الزملوط أن تطوير مجمع الوادي الجديد سيسهم أيضاً في زيادة القدرة التصنيعية للمجمع لاستيعاب فائض إنتاج المحافظة من التمور والعمل على تعظيم القيمة المضافة وخلق فرص العمل وتحسين الدخل.

ومن جانبه قال الدكتور/ عبد الوهاب زايد، أمين عام جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي أن افتتاح هذا الصرح الصناعي الكبير يأتي في إطار العلاقات والروابط الأخوية والتاريخية التي تربط بين البلدين والشعبين الشقيقين الإماراتي والمصري، واستكمالاً للدعم الإماراتي المستمر لقطاع زراعة النخيل وإنتاج وتصنيع التمور بجمهورية مصر العربية.

وبدوره قال الدكتور أمجد القاضي، المدير التنفيذي لمركز تكنولوجيا الصناعات الغذائية التابع لوزارة التجارة والصناعة أن تأهيل مجمع تمور الوادي الجديد يأتي في إطار مذكرة التفاهم التي وقعتها الأمانة العامة للجائزة في القاهرة خلال شهر أكتوبر 2017 مع وزارة التجارة والصناعة المصرية وبحضور سفير دولة الامارات العربية المتحدة بمصر، ومحافظ الوادي الجديد بشأن تأهيل وتشغيل مصنع تمور الوادي الجديد.

جديرٌ بالذكر أنه عقب إجراءات تسليم المجمع بين الأمانة العامة للجائزة ومحافظة الوادي الجديد سوف يتم التعاقد بين المحافظة وشركة الفوعة بالإمارات العربية المتحدة لإدارة وتسيير أعمال المصنع، حيث سيتم التدشين الرسمي لمجمع الوادي الجديد ضمن فعاليات المهرجان الدولي الخامس للتمور المصرية الذي سينعقد في مدينة الخارجة بمحافظة الوادي الجديد خلال الفترة من 8–10 نوفمبر 2019.

  

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة