تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

بالصور…الشيطاين بقرية العرب٤٥ الشراقوة بالحامول بكفرالشيخ

بالصور…الشيطاين بقرية العرب٤٥ الشراقوة بالحامول بكفرالشيخ

كتبت ستيرة عطية

الأهالى يطلبون من المحافظ الحضور إليهم وصرف إعانات ومساعدات عاجله للمتضررين

كلفعميد المعهد العالى للخدمه الإجتماعيه فريقا من أساتذه وطلاب المعهد بدراسه هذه الظاهره على الطبيعه

واصلت الحرائق التى تشعلها قوى خفيه مجهوله، يعتقد أنها من عالم الجان الغير مرئى، كما حدث من قبل ذلك فى 5 قرى مختلفه داخل المحافظه خلال السنوات الماضيه، إشتعالها مرة أخرى بقرية( 45 العرب الشراقوه) ، التابعة للوحدة المحلية لقرية تفتيش أبو سكين، مركز الحامول بكفر الشيخ، والتى تندلع منذ شهر داخل القريه، واتهمت حتى الآن آثاث ومحتويات 12منزلا بالقريه، وحولت هذه الحرائق المستمره حياتهم الهادئه المستقر إلى جحيم يومى لايطاق، ولايعرفون للأسف الشديد سببا مقنعا لذلك، حيث اشتعلت النيران داخل منازل أهل القريه البؤساء، بشكل أكبر عن الأيام الماضيه، فالتهمت النيران بضراوه منزلين بالقرية، على خلاف ما كان يحدث خلال الأيام الماضية،ويضطر العديد منهم إلى البقاء فى الشوارع طوال الليل خوفا من هذه النيران والقوى الخفيه التى تشعلها.

قال السيد جمعة أحد أهالى القريه، النيران تشتعل بشكل مفاجئ، ولا يوجد سبب محدد لاشتعالها، فأغلبيه المنازل يبدأ الحريق فيها من غرف النوم، باستثناء منزلين فقط اشتعلا بالكامل، لدرجة أن سيارة الإطفاء أصبحت لا تغادر القرية، وفى كل مرة تأتى الأدلة الجنائية التابعة للبحث الجنائى بمديريه الأمن، لتحديد سبب الحريق، ويتم التأكيد لأهالي القرية فى كل مره، أنه لا توجد شبهة جنائية فى اشتعال النيران.

أضاف السيد إبراهيم محمد من أهالى المنطقه، أن أهالى القرية أصبحوا فى حالة طوارئ دائمه بسبب ما يحدث، ولايجدون تفسيرا علميا ولادينيا لاشتعال تلك النيران، بالرغم من تواجد جميع الجهات المعنية داخل القرية.

ويتواجد داخل القريه دائما مع الأهالى المهندس طلعت عبدالقادر رئيس مركز ومدينة الحامول ونائب الدائره اللواء إبراهيم عبدالعزيز القصاص، ومأمور مركز الشرطة ، ورجال البحث الجنائى والحماية المدنية، وغيرها من الجهات المعنية، والجميع لا يعرفون سببا معلوما ومقنعا لهذه الحرائق المستمره.

طالب أهالى القريه البسطاء،من اللواء جمال نور الدين محافظ كفرالشيخ، الحضور إليهم والإلتقاء بهم داخل مسجد القريه، وصرف إعانات وملابس وأغطيه للمتضررين من آثار هذه الحرائق المستمره عن طريق التضامن الإجتماعى والجمعيات الخيريه المختلفه، ولايعرفون لهذه الحرائق حتى الآن سببا واضحا حتى الآن،كما طلبوا من المحافظ، تكثيف دور رجال الأزهر والأوقاف، من أجل تطهير القرية من السحر والشعوذة، وأنهم يثقون بأن رجال الأزهر والأوقاف قادرين على السيطرة على هذه الحرائق المستمره.

كلف اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، الشيخ سعد الفقى وكيل وزاره الأوقاف بكفرالشيخ وعلماء مديرية الأوقاف والأزهر الشريف، بتواصل اللقاء مع الأهالى الدائم وقراءة القرآن لهم، وقد ارتفعت مكبرات الصوت بجميع مساجد القرية بالقرآن الكريم طوال الوقت، وأرسلت مشيخة الأزهر 15 شيخا للقرية لمعرفة الوضع وسبب اشتعال النيران الدائم.

قال الدكتور طارق عماره عميد المعهد العالى للخدمه الإجتماعيه بكفرالشيخ،تم تكليف فريق من أساتذه وطلاب وطالبات المعهد، بالتوجه إلى هذه القريه البائسه، والوقوف بجانب الأهالى فى مأساتهم الداميه دراسه هذه الظاهره التى تكررت داخل قرى المحافظه عده مرات خلال السنوات الماضيه، وكان آخرها قريه 17بمركز الحامول وصندلا مركز كفرالشيخ وقريتى تيده وسد خميس مركز سيدى سالم، وذلك من أجل التعرف على أسبابها الحقيقيه.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص أو أكثر‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، ‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٩‏ أشخاص‏، ‏‏‏‏أشخاص يقفون‏، ‏حشد‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏
تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة