كتب / سفيان غنيم

تعرف المكونات المادية للحاسوب بإسم الهاردوير Hardware و تعني المعدات المادية الملموسة التي

تستخدم

للقيام بعمليات التشغيل و المعالجة و التخزين في أجهزة الكمبيوتر ، و كانت في الماضي تمثل تلك

المكونات أحجام

كبيرة علي عكس الموجود حاليا حيث تتميز المكونات المادية للحاسب الآلي حاليا بأنها أقل تكلفة و

أكثر سرعة و

أصغر حجما .

و من أهم أمثلة المكونات المادية للحاسب الآلي المعالج و شاشة الحاسوب و لوحة المفاتيح و

الطابعات و الفأرة و

ما شابه ذلك ، و تتمثل المكونات المادية للحاسب الآلي بصفة عامة في :

1- وحدة التشغيل المركزية CPU :

تعرفة أيضا بالمعالج الدقيق و تتمثل وظيفة هذا الجزء في معالجة البيانات و إظهارها بصورة تكون أكثر

فائدة

للمسخدم و للمتلقي ، و من الأمور الهامة التي التقوم بها أيضا هي عملية التنسيق بين المكونات

المادية الأخري

للحاسب الآلي و عملية الرقابة التي تؤديها .

 

2- التخزين الرئيسي أو الداخلي :

يعمل التخزين الخارجي في الحاسب الآلي علي التخزين المؤقت للمعلومات و البيانات و التعليمات

المتعلقة

بالبرامج أثناء تشغيلها و إعطاء الأوامر لها ، حيث تقوم بتخزين لحظي لها حتي يتم تنفيذ الأمر بشكل

كامل .

 

3- التخزين الثانوي أو الخارجي :

علي عكس التخزين الداخلي فإن الجزء الخاص بالتخزين الخارجي يقوم بالإحتفاظ بالبيانات و التعليمات

ليس

للإستخدام المؤقت أو الحالي ، لا بل للإستخدام المستقبي و هو يتعلق بالبرامج التي لم تستخدم في

التشغيل

بعد ولكن سيتم العمل عليها لاحقا .

4- تكنولوجيا المدخلات :

تتمثل مهمة الجزء المادي الخاص بعملية المدخلات في إدخال البيانات الخام إلي الحاسب الآلي في شكل

إلكتروني يستطيع الحاسب الآلي أن يفهمه و يستجيب له ، و بالتالي تستخدم لجعل الحاسب الآلي يتقبل

المدخلات الموجهه له .

5- تكنولوجيا المخرجات :

علي عكس تكنولوجيا المدخلات التي كانت تعرض البيانات ليفهمها الحاسب الآلي ، فإن تكنولوجيا المخرجات تقوم

بعرض البيانات و المعلومات ليفهمها المستخدم للحاسب الآلي .

6- تكنولوجيا الإتصالات :

يهتم الجزء المادي الخاص بتكنولوجيا الإتصالات بالبيانات التي تصل للحاسب الآلي من الشبكات الخارجية سواء

كانت شبكة الإنترنت أو الإنترانت أو الإكسترانت ، و من ثم تقوم بتوجيه تلك البيانات إلي وحدة التشغيل المركزية و

التي تقوم بدورها و هو التنسيق بين المكونات المادية و إرسال مايلزم إلي الشبكات ، و بالتالي يكون الدور المحوري

لتكنولوجيا الإتصالات هو الربط و التنسيق بين الكمبيوتر و الشبكات