تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

المؤتمر الدولي الثالث  للتطبيقات التكنولوجية الرقمية في الوطن العربي

المؤتمر الدولي الثالث  للتطبيقات التكنولوجية الرقمية في الوطن العربي

 

متابعة : دينا سمير

أنطلقت فاعليات مؤتمر التطبيقات التكنولوجية الرقمية في الوطن العربي وإسهاماتها في تطوير التعليم والتنمية المهنية “والذي أقيم بمدينة شرم الشيخ ونظمتة الجمعية المصرية للتنمية التكنولوجية بقيادة أ.د صالح شاكر أستاذ تكنولوجيا التعليم بجامعة المنصورة و رئيس المؤتمر بحضور ومشاركة أكثر من مائتى مشارك فى القاعة وعبر منصة زووم ، و تضمن ٢٨ ورقة عمل وثلاثة مشروعات تقنية تطبيقية ، وتم أرجاء ورش العمل لتقدم لاحقاً
وهدف المؤتمر الذي بدء بالسلام الجمهوري لجمهورية مصر العربية وأفتتحته أ. د مني جاد أستاذ م تكنولوجيا التعليم بكلية التربية جامعة حلوان ونائب رئيس المؤتمر وأوضحت خلاله مجموعة من التوصيات منها المستحدثات التكنولوجية الرقمية في مجال التعليم ،والمزيد من تدريب وتعليم المعلمين لمواكبة التقدم التكنولوجي والتحول الرقمي الحديث ،والاهتمام بالتكنولوجية الرقمية لذوي الاحتياجات الخاصة وخاصتا الاعاقات السمعية والبصرية لانها تكون خير مساندة لذوي الاحتياجات الخاصة كما يهتم فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي بهم وتوجهت بالشكر الموصول أيضا لكل القائمين علي تنظيم المؤتمر ، وأضاف أ. د عبدالعزيز طلبة أستاذ ورئيس قسم تكنولوجية التعليم بجامعة المنصورة عبر عن سعادته بالملتقي العلمي وتوجه بالشكر لكل من حضر وساهم في نجاح المؤتمر وأعتبر المؤتمر فرصه ليستفيد منها الأساتذة والباحثين وأضاف المحبة ويعتبر مؤتمر للأسرة الواحدة كما توجه بالشكر لأستاذ الدكتور صالح شاكر
علي حسن تنظيم المؤتمر حيث بذل مجهود رائع في نجاح المؤتمر من حيث الجوانب العلمية وأوراق العمل ، والتجهيزات التقنية ، و اختيار الفندق ، واستقبال الوفود ، وتقديم الخدمات ، وتنظيم العمل ،
وجاءت كلمة رئيس المؤتمر أ.د صالح شاكر …شاملة منوعة تقدم سيادته فى البداية بتقديم التحية للحضور جميعا وفريق العمل ، وأوضح أهمية المؤتمر الذى يدعم ويعزز ويلقى الضوء حول التوجهات المعاصرة لوزارة التعليم العالى المصرية وكذلك التوجهات على مستوى الوطن العربى الخاصة بالتحول الرقمى ، الذى يتطلب تغيير فى ثقافة عضو هيئة التدريس أو المعلم ، ليدرك ويعلم أن التقنية الان هى الباب الرئيسي للتطوير ، كما جاء فى مبادرات فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي يندد بالاهتمام بذوي الاحتياجات الخاصة بهذا الجانب كأحد عناصر منظومة التطوير العلمى والمجتمعى التى وجهها سيادته ، واستكمل د. صالح فى أن هناك دوراً كبيراً على الجمعيات العلمية والأهلية لتقوم بدورها الفعال بجوار مؤسسات الدولة سواء محليا أو على مستوى الوطن العربى ، وبرر ذلك بأن مجالات التحول الرقمى كبيرة ومتسعة وتتطلب تشارك وتعاون بين جميع الجهات المستفيدة والمؤدية .
كما حضر المؤتمر مجموعة كبيرة من عمالقة التربية والعلوم و تكنولوجية التعليم بمصر والوطن العربي ، وقدم أ.د حسن سيد شحاته مقرر اللجنة العلمية لترقية الأساتذة تخصص المناهج وطرق التدريس وتكنولوجيا التعليم نموذجا حول المستحدثات التكنولوجية وتطوير مهارات المعلمين التدريب المدمج، وشارك أ. د محمد عطية خميس أستاذ تكنولوجيا التعليم بكلية التربية جامعة حلوان بورقة عمل بعنوان التحول الرقمي في المؤسسات التعليمية والخدمية ، وأ. د محمد الدسوقي ورقة عمل حول “تحديات الثورة الصناعية الرابعة “،كما شارك أ.د عبد الله الشتيوي رئيس مجالس الأمناء بكليات بريدة والمشرف العام على كليات عنيزة بالقصيم ، وصاحب المبادرات التقنية المطورة للأداء الجامعى . .كما شارك أ.د مجدي صلاح طه المهدى أستاذ ورئيس قسم أصول التربية بكلية التربية جامعة المنصورة بورقة عمل بعنوان تأصيل مفاهيم الذكاء الصناعى فى التعليم ، فى ضوء رؤى متعمقة ، وتنظير فلسفى ، و تحديات مستقبلية ، وتجارب وتوصيات مضمون أحد أوراق العمل المتميزة التى تتوافق مع محاور وأهداف وتوجهات المؤتمر ، فى ضوء التكامل المعرفى والمعلوماتى لأساتذة وخبراء وعلماء التربية . وأضاف الرعوجى أستاذ مساعد المناهج وطرق التدريس ، ومدير إدارة التطوير الإدارى والأكاديمي بكليات عنيزة بالقصيم السعودية
” التصميم فى ضوء المعايير ، والانتقال من المحتوى الالكترونى ( المفهوم العام ) إلى المقرر الالكترونى ( الأكثر خصوصية والمحدد قياسياً ) وفقٱ لعمليات وإجراءات ومراجعات وتقييم واعتماد ، جميعها تحمل أهمية البحث .
كذلك عرضت العديد من أوراق العمل الأخرى ذات العلاقة بالتطوير والتحديث : كذلك قدم عمل تشاركى مميز لكل من : ا.د ماهر إسماعيل صبرى رئيس مجلس إدارة رابطة التربويين العرب ، وا.د محمود عبد العاطي أستاذ الرياضيات بكلية العلوم جامعة سوهاج حول النشر العلمى ومفاهيمه ومتطلباته ، وضرورة التحول من النشر المحلى إلى النشر الدولى ، ودور المرئيات الجامعية فى دعم هذا التحول . وجاءت ورقة ا.د إسماعيل محمد إسماعيل أستاذ تكنولوجيا التعليم بكلية التربية جامعة المنصورة حول آليات تطوير المعلم مهنيا وتقنيا ، ومتطلبات ذلك ، وتقدمت ا.د امل عياد أستاذ التربية الموسيقية بجامعة حلوان بورقة عمل عن توظيف التكنولوجيا الرقمية لخدمة التخصص ، وتضمنت العديد من التوجهات والتحديثات لبيئات التعليم والتدريب ، وشاركت أ. م. د مها كمال. حفني
بورقة عمل حول ” التطبيقات التكنولوجية الرقمية وتعليم الجغرافية ” وأضاف د. محمد فرج “تعليم وتعلم الجغرافية في الصر الرقمي ” كما شارك العديد من الأساتذة في الجلسة العلمية الحوارية المفتوحة من قاعة الموتمر وعبر منصة “زووم ” ،أ. د أحمد كمال الحصري ،وأ. د عبدالله جاد محمود ،وأ. د نادي كمال عزيز، وأ. د زبيدة قرني ،وأ. د عبدالله سالم

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة