تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

الدير الابيض الأثري فخر العمارة المسيحية بسوهاج

الدير الابيض الأثري فخر العمارة المسيحية بسوهاج

متابعه / محمد عنبر

بقلم / حسن قلاد (مفتش الاثار بمحافظه سوهاج)

يعد الدير الابيض الأثري غرب سوهاج أحد أهم الآثار القبطية في مصر وأحد أهم الأديرة السياحية بمحافظة سوهاج وتم إنشاءه عام ٤٤١م على بقايا مدينة فرعونية قديمة أسماها الأغريق أتريبس أو أتريخيوس على أسم المعبود الأغريقي “تريفيو” وهي الإلهة المحلية للمنطقة في هذه الفترة والتي تعود إلى القرن الرابع قبل الميلاد
وقد سمي الدير الأبيض حيث انه قد بني باحجار من الحجر الجيري الأبيض كعنصر أساسي في تشيده ويعرف أيضا بدير الأنبا شنودة
ويمثل مبنى الكنيسة عظمة فن المعمار القبطي من حيث المساحة العظمية والتي تبلغ ٢٧٧٥م وهي من أكبر كنائس القطر المصري كما أن هيكل الكنيسة يعتبر من أقدم الهياكل التي استخدمت في الكنائس المبكرة وقد استخدمت الحنية الشرقية كمذبح للكنيسة وجبت بوضع حجاب خشبي
يذكر المقريزي أن مساحة الدير في عصوره الأولى كانت تقدر بخمسة أفدنة إلا ربع ويقول أبو المكارم انه كان للدير حصنا ويحيط به مع الدير سور ضخم يضم بين جدرانه حديقة بها مختلف أنواع الأشجار والفواكه
وكم يذكر الأستاذ جابر أحمد حافظ أنه إذا كان للحضارة المصرية القديمة ان تفخر باهرماتها الثلاثة والحضارة الإسلامية تفخر بمدرسة السلطان حسن فإن من حق العمارة المسيحية ان تفخر بالدير الأبيض
يعرف المدخل الجنوبي للدير باسم باب البغل أو المسخوطة حيث يذكر بأن جارية احد الملوك والذي ذهب لزيارة الدير مع إحدى جواريه وقد أصرت الجارية على دخول الكنيسة بالبغل وعند دخولها سقطت الجارية من فوق البغل فماتت وبذلك أطلق عليه باب البغل

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة