تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

الحرحور وحامل البردعة

الحرحور وحامل البردعة

 

بقلم د. طـارق رضــوان

أنا لست من أنصار “بريجيت باردو” التي فقدت الأمل في الإنسان، فتحولت إلى الحيوان، تغرقُه بعواطفها، وتحيطُه باهتمامها، وتدافعُ عنه في كلِّ مِحفل. لكنني من أنصار الرفق بالحيوان والحفاظ عليه.
إليك ما قد يدهشك من معلومات عن مكانة الحمير في حياة الإنسان وخاصة المصري منذ أكثر من 5 آلاف سنة. قبل 88 عامًا تحديدًا عام 1930 أسس الأديب والمسرحي والمخرج زكي طليمات أول جمعية للحمير بمصر، كأداة لمقاومة تعنت الاحتلال الإنجليزي وقتها، بعد إغلاق المعهد المسرحي نتيجة لإعازهم للملك فؤاد حينها بخطر إنشاء معهد للمسرح الذي كان يسعى طليمات لإنشائه في البداية في كشف الحقائق وفساد الحكم وبالتالي يشكل خطر على حكمه .ضمت الجمعية 30 ألف عضوًا من المصريين، أبرزهم عميد الأدب العربي طه حسين وعباس العقاد وتوفيق الحكيم وسيد بدير وترأست الجمعية في أحد الفترات الفنانة نادية لطفي.
كما كان للجمعية قواعد وأسس فعند انضمام العضو للجمعية يلقب بالحرحور أي الجحش الصغير، ثم يحصل على رتبة أعلى حسب مجهوده، وقد يظل العضو 20 عامًا دون أن يحصل على اللقب وهو “حامل البردعة” أي “حمار كبير”، ولم يحصل على هذا اللقب سوى ثلاثة أعضاء من الجمعية هم زكي طليمات وشكري راغب والمرسي خفاجي.
وتقدم الجمعية خدمات مختلفة للمجتمع منها محو الأمية، وتشجير الأحياء، وإنشاء الحدائق، واستصلاح الأراضي لتمليكها للشباب، وتنظيم الرحلات الداخلية والخارجية، ورعاية المرضى من خلال عيادات الأطباء الذين انضموا للجمعية، وتقدم الأجهزة الطبية الحديثة كهدايا للمستشفيات الحكومية، جاء ذلك بحسب ما وثقت مجلة “ذاكرة مصر المعاصرة” التي تصدر عن مكتبة الإسكندرية. ضمت الجمعية 30 ألف عضوًا من المصريين.
وقد تأسست في فرنسا جمعية للحمير ضمت صفوة مثقفي وفناني فرنسا برئاسة فرنسوا ميل. وهناك جمعيات شبيهة في سوريا ولبنان وقد تمكن كردي عراقي من الحصول على موافقة بتأسيس حزب في العراق باسم حزب الحمير الكردستاني كما اتخذ الحزب الديمقراطي الامريكي الحمار شعارا له.
ومن الجدير بالذكر أن الزعيم الخالد جمال عبدالناصر استثنى جمعية الحمير السورية من قرار حل الأحزاب والجمعيات أثناء الوحدة المصرية السورية. ولقد اثبت العلم الحديث أن الحمار حيوان ذكي يتعلم ويفهم ويتحمل ظلم الإنسان. ويكنى الحمار بابوصابر وابوزياد. ويقول الشاعر:
زياد لست أدري من أبوه *** لكن الحمار ابوزياد
والحمارُ لفظًا ربما كان مشتقًا من فعل حَمِرَ بمعنى أكل الشعير حتى أُتخِمَ، فالحمار على هذا آكل الشعير المُتخَم. وتكني الحمارة (الأتان) بأم نافع وأم جحش وأم وهب. واسم الحمار في العبرية “حامار” أو “حامور” وهما شبيهان باسمِه في العربية ويُقال إن الكلمتين العبريتين تعنيان الحمل والقوة.
جدير بالذكر أن العالم يحتفل باليوم العالمي للحمير في 8 مايو من كل عام. أيضًا في الديانات المصرية واليونانية والرومانية قديمًا كانوا يصورون بعض الآلهة على هيئة الحمار، تقديرًا لقدرته على العمل والسير لمسافات طويلة دون تعب. وقد اعتبر الحمار رمزا للإله “ست”، الذى كان يمثل روح الشر خلال العصر المتأخر، وكانت التضحیة تتم خلال بعض المراسم الدينیة، بواسطة الخنزير والحمار.
وفي القرآن ذكر الحمار في أكثر من موضع، منها “كمثل الحمار يحمل أسفارا”، حيث شبه الله سبحانه وتعالى اليهود الذين لم يفقهوا التوراة بالحمار الذي يحمل المؤن دون أن يدري قيمتها. لكن أشهر حمير الأدباء كان “حمار الحكيم”، الذي ذكره الأديب توفيق الحكيم في روايته “حمار الحكيم”، حيث خص هذا الحيوان دون غيره بأن يكون المعادل الموضوعي للكشاف الذي يقيس سلبيات المجتمع المصري عامة، والأرياف خاصة، وأيضًا الكاتب الساخر محمود السعدني الذي جعل من الحمار رمز لبطل كتابيه “حمار من الشرق وعودة الحمار”. وذكر الحمار في التوراة 138 مرة وهنالك ستُّ وصايا على الأقل للاهتمام بالحمار في سِفرَي الخروج والتثنية. ولا يُذكرُ الحمارُ في الإنجيل إلا قليلاً. لكنهم يروون أن المسيح دخل أورشليم، وهي القدس عندنا، وهو يركب جحشًا كملكٍ للسلام، ولم يركب الفرسَ كملكٍ يذهب إلى الحرب والقتال!
أشهر القصص في التراث قصة الشاطر حسن أو جحا وزوجته وأولاده الذي استطاع الحمار اقتيادهم ونقلهم عبر الجو من مدينة لأخرى لعمل الخير، وفي التراث الصوفي اليهودي عند فئة الحسيدية الولي الصديق وبالعبرية “ساديك” الذي قادة الحمار ونقله عن طريق الجو من مدينة لأخرى لعمل الخير.
واشتهر من الحمير حمار عزير الذي أماته الله سبحانه وتعالى والحمار يعفور الذي أهداه المقوقس عظيم القبط في مصر الى الهادي البشير محمد صلى الله عليه وسلم. وحمار الحكيم الذي كتب عنه كتبه ” حمار الحكيم وحماري الفليسوف وحماري قال لي وحماري وحزب النساء وحماري ومؤتمر الصلح والحمير”. وقد‏ ‏يتساءل‏ ‏سائل‏: ‏لماذا‏ ‏الحمار‏ ‏بالذات؟‏ ‏ ‏وهنا‏ ‏يجيب‏ ‏الحكيم‏ ‏بنفسه‏ ‏قائلا‏: “‏الحمار‏ ‏له‏ ‏في‏ ‏حياتي‏ ‏شأن. ‏لقد‏ ‏سميت‏ ‏الحمار‏ ‏الفيلسوف‏. ‏إنه‏ ‏علمني‏ ‏أشياء‏ ‏كثيرة‏ ‏بمجرد‏ ‏صمته‏. كما كتب الأستاذ عبداللطيف بدوي كتاب حماري، والكونتس دي سيجور الكاتبة الفرنسية خواطر حمار، كما كتب أديبنا الساخر احمد رجب مذكرات حمار والعقاد كتب قصة أحسن حمار.
أما حمار الشيخ عبدالموجود حارس معبد الاسكندر الأكبر بالواحات الخارجة فقد دخل التاريخ من باب أخر لم تدخله الحمير،حين تعثر الحمار فى حفرة ووجد فيها الشيخ عبدالموجود قناع ذهبي يغطي إحدى الموميات في الوادي الذي اشتهر بعد الكشف عنه بوادي الموميات الذهبية.
رواية “الحمار الذهبي” تعدّ أقدم رواية في التاريخ كتبها “لوكيوس أبوليوس” في القرن الثاني الميلادي. تحكي هذه الرواية المستمدة من أصل يوناني، قصة رجل يتحول بفعل السحر إلى حمار. خلال القرن الثامن الميلادي، ترجم ابن المقفع إلى العربية كتاب كليلة ودمنة لمؤلفه الهندي بيدبا.
غير أن ذروة الأدب الذي أنسن الحمار لإلقاء المواعظ والحكم، كانت في أعمال الشاعر الفرنسي جان دي لا فونتين الذي كتب ثلاث مجموعات من الحكايات الشعرية عرف كيف يسخِّر فيها الحيوانات لتوجيه أقسى أنواع النقد لأحوال المجتمع الفرنسي وقيمه وعاداته آنذاك.
أمضى هوغو مدة طويلة من الزمن في كتابة قصيدته المسماة: الحمار. وفي هذه القصيدة نستمع إلى حمار يدعى باسيانسpatience (أي صبر بالفرنسية) يحاور على مدى خمس وستين صفحة الفيلسوف كنط، الذي كانت مكانته الفكرية في ذروتها آنذاك.
يرسم الحمار في هذه القصيدة، من خلال مرافعته العنيفة والانفعالية، صورة للإنسان الميؤوس منه. ويتحدث عن إحراق العالمين جيوردانو برونو وكامبانيلا بدلاً من الاستماع إلى استجوابهما، ويشير إلى غاليليو الذي تنكر ليقينه العلمي خوفاً من المصير نفسه. ولا يجد الفيلسوف كنط أية حجة عقلانية يقارع بها مرافعة الحمار الانفعالية، فيعلن في نهاية القصيدة اقتناعه بصواب آراء الحمار، ويعبِّر عن قلقه من صورة الإنسان: عالِمٌ ولكنه خبيث، جبانٌ أمام الكبار، ولكنه من دون رحمة أمام المساكين.
فى مسرحية “حمار رغم أنفه” له عدة وظائف تعيينية، وتأثيرية، لأننا نتلذذ بهذا الكائن المهمش، والمقصي، والفاقد للحكمة التواصلية، لا يعدو أن يكون مركزا للسخرية،
فالعنوان لم يأتي عبثا من هذا الفضاء الذي يرتبط بالزمكان، وإنما قضية إنسانية تريد أن تعيد لهذا الكائن المقصي، من الحرية الإنسانية، لأنه الأبله والأسمع. وهذه الرؤية الاختيارية هي محاكمة للآخر وللواقع، لأن الكوميديا السوداء هي نقد وسخرية، وهدهدة المتلقي، من أجل معرفة وعيه الزائف المرتبط بوعي واقعي.
وتعلن الإفلاس الموجه لتحقيق مآربها الشخصية، بدلا من الهم القومي والصراع الطبقي، والقمع الديكتاتوري، والقضايا الأخرى السائدة، فهذه العبثية الماكرة هي تراجع وسقوط للأفكار، والقناعات التي كانت سائدة ولا زالت في الإنسان، لكن هذا الحمار هو رفض لهذه الأساليب واللاتواصل الذي يحكم إنسانية الإنسان. من هنا نطرح كيف نتعامل مع ذواتنا؟ ومتى يكون الإنسان حمارا؟ وما هي الوسيلة التي لا يستحمر بها الكائن من طرف الفرد والجماعة؟
الحمار في سفينة نوح: يروي الجاحظ في كتابه الحيوان عمَّن لا علمَ عنده (يعني أن الحكاية تركيبة كما في الأساطير) أن الحمار لما دخل سفينة نوح، وكان آخر من دخل، تمنَّع بعسرِه ونكدِه. وكان إبليسُ قد أخَذَ بذنبه. وقال آخرون: بل كان في جوفه. فلما قال نوحٌ للحمار: ادخلْ يا ملعون ودخل الحمار دخل إبليس معه إذ كان في جوفه. فلما رأى نوحٌ إبليسَ في السفينة قال: يا ملعون، من أدخلك السفينة؟ قال: أنت أمرتني. قال: ومتى أمرتك؟ قال: حين قلت لي: ادخل يا ملعون، ولم يكن ثمَّ ملعونٌ غيري. وعلى هذا فنحن ننعَم بوجودِ إبليس بيننا بفضل ذلك الحمار!!
وأحمد شوقي يحكي عن ذلك الحمار الذي استقر على السفينة مع أتانِه حكايةً طريفة؛ فالسفينة مع ما عليها من مخلوقاتٍ بشرية وحيوانية، كانت تغالب أمواجَ الطوفان التي تحيط بها. ويبدو أن الحمار كان يقف قريبًا من حافةِ السفينة، فسقط. يصف أحمد شوقي الحدث في موقعه كما يصف مراسلو التلفزيون الأحداث لمحطاتهم، فيقول:
سقط الحمار من السفينة في الدجى فبكى الرفاق لفقده وترحَّموا
حتـى إذا طلع الصباح أتت بــــه نحو السـفينة موجـة تتقدَّمُ
قالت: خذوه كما أتاني سالـمــــًا لـم أبتلعه لأنـه لا يُهضَمُ
فبعضُ الروايات العربية تذكرُ بلقيس ملكةَ سبأ وتقول: إن ساقيها كساقي حمار. أغلبُ ظني أنها كانت كثيفة شعر الساقين، ولم يكن لديها من الوسائل المزيلة للشعر ما هو متوافر اليوم، وجاء في كتاب الحيوان للجاحظ: أن موسى قال للخِضْر وهو صاحبُه: “أيُّ الدواب أحبُّ إليك وأيُّها أبغض؟” قال: “أُحِبُّ الفرسَ والحمارَ والبعير لأنها من مراكبِ الأنبياء، وأبغِضُ الفيلَ والجاموس والثور. فأما البعيرُ فمركبُ هود وصالح وشعيب والنبيين عليهم السلام. وأما الفرسُ فمركبُ أولي العزم من الرسل وكلِّ من أمرَهُ الله بحملِ السلاح وقتالِ الكفار. وأما الحمارُ فمركب عيسى بن مريم وعُزيز وبَلعم. وكيف لا أحبُّ شيئًا أحياه الله بعد موتِه قبل الحشر؟” (يقصد حمار عُزيز الذي أماته الله مئة عام).
في الأدب العالمي هناك أعمال أدبية ذكرت الحمار كثيرا مثل: “دون كيخوته”. لعل أولَ ما يمكنُ أن نذكرَه من فنون الأدب العالمي التي صورت أعمالَ الفروسية على نحوٍ ساخر روايةُ دون كيخوتهأو “دون كيشوت” لثربانتس الكاتب الإسپاني الكبير.
أنا وپلاتيرو: كتاب يجمع بين الطابع الإبداعي والطابع الوثائقي في حياة مؤلفه خوان رامون خيمينث الإسپاني.
الحمار الميت”: ومن الذين استوحوا من الحمار قصصًا يكتبونها عزيز نيسين الأديب التركي الساخر، فكتب قصة الحمار الميتعلى صورة رسائل كتبها حمار مات وانتقل إلى الدار الآخرة إلى صديقته ذبابة الحمار في الحياة،
“آه منا نحن معشر الحمير”: وهو كتاب آخر لعزيز نيسين يحتوي على مجموعة من القصص القصيرة عددها (15). وعنوان الكتاب هو عنوان القصة الأولى
الأشجار واغتيال مرزوق: أما الأثر الروائي المكتمل الذي كان فيه للحمار دور قصير فهو رواية الأشجار واغتيال مرزوقللروائي عبد الرحمن منيف وقد نشرت في أوائل الثمانينيات.
الحمار في مجلة المضحك المبكي: تتبعت أعداد مجلة المضحك المبكي التي أسسها ورأس تحريرها المرحوم حبيب كحالة منذ العام 1922. وكانت مجلة سياسية اجتماعية فكاهية ساخرة تصدر في دمشق. فكان صاحبها يكتب فيها افتتاحيات ومقالات يوقعها تارة باسم “ابن حرام” وتارة باسم “حشاش”، وتارة باسم “ناقد” وتارة باسم “حمار”.
حماريات: هي مجموعة مقالات نشرت في مجلة الكواكبفي العام 1987 ثم جمعت في كتاب والكاتب هورغِرت الأمير. وأول مقال يتحدث عن لقاء يتم بين حمار والممثلة النجمة ناديا لطفي
حمار من الشرق: هو مجموعة مقالات كان نشرها الكاتب الصحفي محمود السعدني في صحيفة أخبار اليوم 1991 ثم جُمِعَت في كتاب صدر عن دار أخبار اليوم.
وقد لفت انتباهي منذ أشهر مقابلة تسجيلية مع الشاعر الكبير محمود درويش، فهو في آخر المقابلة يقف في أحد السهول وينظر إلى تلة فيجد حمارًا واقفًا في قمتها فيقول: أتمنى أن أكون حمارًا.

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة