تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

التصدى للشائعات عبر مواقع التواصل الاجتماعى

التصدى للشائعات عبر مواقع التواصل الاجتماعى

بقلم:الاعلامية رانيا عثمان
تشارك الإعلامية د.نبيلة قشطى بالتلفزيون المصرى قناة الدلتا بورقة بحثية تحمل عنوان “التصدى للشائعات عبر مواقع التواصل الاجتماعى” فى منتدى تحديات الثقافة القانونية فى الوطن العربى الذى يقيمه المركز العربي للوعي بالقانون تحت رعاية جامعة الدول العربية بالقاهرة.
وصرحت قشطى أن المنتدى سينطلق السبت القادم 14 ديسمبر 2019 ولمدة ثلاثة أيام؛ والهدف منه مناقشة وتحليل الرؤى والمقترحات تجاه عدد من التحديات الفارقة في الوطن العربي خلال الوقت الراهن، للتوصل لحلول عملية قابلة للتطبيق من كافة الأطراف المعنية بها، من خلال عدد من المحاور أهمها: مواجهة الإرهاب، تزييف الوعي العام، انتشار ثقافة التشكيك في الثوابت التي درجنا عليها، كثرة الشائعات عبر وسائل التواصل الاجتماعي.
وترى قشطى أن الشائعة ظاهرة اجتماعية ونفسية واقتصادية وسياسية وعسكرية وإعلامية موجودة في كل المجتمعات الإنسانية، وهي وباء اجتماعي يصعب التخلص منه، ومن فيروساته, فهى تهاجم الفرد والمجتمع، وتشل فكره وتفكك جسده, ومن خلال هذه الورقة توصلت قشطى إلى عدد من النتائح والتوصيات منها:
النتائج
1- تُعد الشائعات من أخطر وسائل الحرب النفسية على المجتمعات.
2- تُعد وسائل الإعلام الحديثة أكثر ناشرًا للشائعة وتأثيراتها المختلفة.
3- تهدف ترويج الشائعة إثارة الفتن واضطراب الأمن والاستقرار في المجتمعات.
4- يؤدي انتشار الشائعات إلى انهيار الدول سياسيًا واقتصاديًا, وتعطيل مسيرة التنمية في معظم القطاعات الإنتاجية.

التوصيات
1- ضرورة وضع استراتيجية إعلامية وقائية تستخدم كافة وسائل الإعلام من أجل توعية المواطنين بمفهوم الشائعات والمخاطر الناجمة عنها.
2- يجب التصدي للأزمات باعتبارها مدخل للشائعات؛ من خلال تأسيس مركز للشائعات يكون مهمته تحليل الشائعات والرد عليها, وتقديم معلومات دقيقة عن الموقف الذي بنى نتيجتها.
3- وجوب التعاون بين المؤسسات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني المختلفة لمكافحة الشائعة بكافة صورها.
4- وضع الأطر التشريعية وإصدار القوانين التي تعمل على مكافحة الشائعة بكافة أشكالها.
5- إعمال مبدأ الشفافية في إمداد أفراد المجتمع بالمعلومات الصحيحة بعيدًا عن المزايدات ومواجهة الشائعات.
6- إرساء ثقافة الوعي بمخاطر الشائعة, وكيفيه مواجهتها من الناحية الشرعية.
7- عدم الاعتماد على وسيلة واحدة للحصول على الأخبار على حساب الوسائل الآخرى.
8- تحرى الدقة عند قراءة الأخبار على شبكات التواصل الاجتماعى.
9- التأكد من مصدر الخبر الذي يتم نشره على شبكات التواصل الاجتماعى, والتحقق من مصداقيته قبل إعادة نشره مرة أخرى.
10- تجنب الأهداف غير المعلنة وراء الأخبار التى لا تحتوى على مصدر على شبكات التواصل الاجتماعى.

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة