تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

اعتذار .

اعتذار .

اعتذار ...

د / صبحة بسيوني عبدالهادي
مليون قصيدة إعتذار
مليون أسف علي عمر غطاه الغبار
وسنين كتير اتبعترت وسط الدمار
ساكن ملامح روحي مليون انهيار
مليون قصيدة بين أيادي الظلم
لحظة الاحتضار
مليون قصيدة من أنين الذكريات
والغدر طفي الفرح في صدر الساعات
ودموع بتنزف ع الحياة
من عمر فات
والدمع من كتر الوجع
عايش ف أحزان الثبات
مليون ألم مكتوب
علي جبيني
والعمر من كتر الوجع
يتمني يرميني
عطشانة والنبض انتهي
ولا حد يرويني
وسط الضباب والغيم
والزحمة والتعتيم
قلبي كأنه يتيم
محبوس ف تكويني
ياشمس بخيوط النهار
لمي الحنين من بين أيادي الانهيار
شدي الحزام علي حزني ..قويني
أنا بين ضلوع العمر متكسرة
مخنوقة بخيوط الوجع ..مستعمرة
مسروقة من حلم الحياة ..متدمرة
مدي الأيادي وللفرح عديني
حلم الحياة مربوط علي كفي
مخنوق بخيط الوجع
والحزن من صفي
ياقسمة متقسمة بالعدل والإنصاف
الكل خد فرحته وانا فرحي ليه سياف
متلثمة كل الجروح بالدمع
جيت الحياة والوجع حالف
يطفي الشمع

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة