تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

إهدار المال العام” في محطة الصرف الصحي بقرية كرديدة

إهدار المال العام” في محطة الصرف الصحي بقرية كرديدة

“إهدار المال العام” في محطة الصرف الصحي بقرية كرديدة

الشرقية / أحمد حجاب؛
محطة الصرف الصحي لقرية كرديدة . أصبحت من المعالم الأثرية للقرية !! وفي طي نسيان المسؤولين. !!!
بهذه الكلمات بدأ أهالي قرية كرديدة مركز منياالقمح شرقية حديثهم،إلي/ وزير التنمية المحلية
/ محافظ الشرقية،

يقول  / السيد درويش، أحد أهالي قرية كرديدة،
لقد ترك المسؤولين محطة الصرف الصحي بقرية كرديدة التابعة للوحدة المحلية بملامس مركز منياالقمح دون إستكمال حتي أنها أصبحت من المعالم الأثرية للقرية، وفي طي النسيان،

فقد بدأ العمل بمشروع محطة الصرف الصحي بالقرية بمعرفة شركة مختار للمقاولات، منذ أكثر من خمسة عشر عاماً ولم تستكمل، !!

وتم سحب المناقصة من شركة مختار للمقاولات وإعطائها لشركة مقاولات أخري، التي أستكملت العمل بها ووصلت نسبة التنفيذ حتي الأن حوالي 90 %

وقد وجه أهالي قرية كرديدة مركز منياالقمح شرقية، التابعة للوحدة المحلية بملامس، العديد من النداءات للمسؤولين بمختلف مواقعهم دون جدوي، !!

يقول  /ياسر عبدالله حجاب مدرس ومقيم بالقرية، لقد عانينا كثيراً وطرقنا أبواب جميع المسؤولين دون جدوي،

واليوم نلجأ لجريدة ” الجمهورية الأن” لنناشد المسؤولين بصرخة وإستغاثة من أهالي قرية
“كرديدة” لعلهم يسمعوننا مع بداية العام 2020
ونناشد جميع المسؤولين .. معالي وزير التنمية المحلية، ومعالي رئيس الهيئة العامة للصرف الصحي، ومعالي محافظ الشرقية، والسيد رئيس هيئة مياه الشرب والصرف الصحي بالشرقية،
معالي وكيل الوزارة / رئيس مركز ومدينة منياالقمح ،

لعلنا نجد إستجابة عندكم وتتذكروا قرية كرديدة ومحطة الصرف الصحي بها،

يقول أهالي كرديدة منازلنا تفككت جدرانها وأساساتها باشت من تراكم مياه الصرف الصحي أسفلها، !!

أيها المسؤولين الأجلاء محطة الصرف الصحي بقرية كرديدة التابعة للوحدة المحلية بملامس، بدأ العمل بها منذ أكثر من خمسة عشر عاماً ولم تنتهي وتدخل الخدمة حتي الأن وهذا يعتبر إهدار للمال العام !!!

مئات الملايين من الجنيهات دفنت تحت التراب ولم يستفاد منها عشرات السنين، !!!!
إنه إهدار للمال العام. !!!

تم إنجاز أكثر من 90 % من أعمال المحطة .. ثم توقف العمل بها ولم تستكمل. ولآ ندري لماذا !!!

هل نجد مسؤول يعمل بتعليمات السيد رئيس الجمهورية الذي طالما طالب المسؤولين بنهو جميع المشروعات المفتوحة ودخولها الخدمة لتخدم الشعب. أم يضربون بتوجيهات فخامة الرئيس عرض الحائط ولآ يعملون بها. !!!

إن أهالي قرية كرديدة مركز منياالقمح شرقية يستغيثون ويصرخون بأعلى صوتهم.
أيها المسؤولين .. أساسات منازلنا باشت وتفككت من مياه الصرف الصحي الذي تراكم أسفلها. وهي معرضة للانهيار علي أولادنا فهل نجد أصحاب الضمائر ينقذوننا. وينقذون منازلنا من السقوط ؟
أم لكم رأي أخر

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة