تم الكشف عن مانع الإعلانات

الإعلانات تساعدنا في تمويل موقعنا، فالمرجو تعطيل مانع الإعلانات وساعدنا في تقديم محتوى حصري لك. شكرًا لك على الدعم ❤️

أبو الدهب ما هو التمثال المسحور الذي يخشاه الجميع

أبو الدهب ما هو التمثال المسحور الذي يخشاه الجميع

 

متابعة :فيفي فاروق

من المعروف لدى الآثريين أن جميع تماثيل الكتلة تماثيل صنعت لاغراض سحرية
‏الأعلى للآثار المصرية بأنه تمثال «مسحور» يعالج الأمراض، ما أصاب السياح والمرشدين بالخوف من الاقتراب منه، خشية أن تصيبهم «لعنه قدماء المصريين أو لعنة الفراعنة».

التمثال من الحجر البازلتي الأسود لكاهن مصري يجلس القرفصاء اسمه «جدحر» أي «المنقذ»، تغطيه بالكامل أدعية وتعاويذ سحرية مكتوبة باللغة المصرية القديمة «الهيروغليفية»، وقد تم اكتشافه العام 1909 بمدينة «أتريب» الأثرية بمحافظة القليوبية «شمال القاهرة».

بداية القصة المثيرة ترجع إلى إعلان رئيس الإدارة المركزية للآثار المصرية الأثري عاطف أبو الدهب عن وجود تمثال في إحدى قاعات المتحف المصري، وهو تمثال يخشاه الجميع – حسب قوله – بمن فيهم الأثريون أنفسهم، كما يحرص المرشدون السياحيين على عدم الاقتراب منه، وإذا اضطروا للإدلاء بمعلومات عنه للسياح فتكون مختصرة جدا وسريعة.
وقال: إنه عكف على البحث في خبايا التمثال وأسراره وتعاويذه، ليكتشف أن هذا التمثال لديه قدرة على علاج حالات السحر وشفاء الأمراض وحماية المولود بل القتل لو اقتضى الأمر.
وأكد أبو الدهب أن هذا التمثال موجود بالفعل في المتحف المصري وهو يخص كاهنا يدعى «جدحر» ومعناه «المنقذ»، وهو يجلس القرفصاء وهذا التمثال مغلف بالكامل بالأدعية والتعاويذ السحرية من جميع جوانبه.
وأشار… إلى أن التمثال مدهون بأدعية وتعاويذ سحرية «من الأعلى وحتى منطقة الحوض»، والتي اعتبرها أبو الدهب أخطر منطقة في التمثال، لأن هذا الكاهن الساحر كان يصب الماء على رأسه وتتجمع المياه في هذا الحوض ليصبح ماء سحريا

تعليقات الفيسبوك

الرابط المختصر :

إترك تعليق

البريد الالكتروني الخاص بك لن يتم نشرة . حقل مطلوب *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإنضمام للجروب
صفحتنا على الفيسبوك
الأكثر قراءة
مختارات عالم الفن
شخصيات عامة